اغلاق

‘حماية المستهلك‘ تعقد اجتماعاً تنسيقياً في رام الله

نظمت جمعية حماية المستهلك في محافظة رام الله والبيرة، اجتماعاً تنسيقياً على هامش معرض الغذاء الفلسطيني 2016 الذي نظم مؤخراً، حضره اتحاد الصناعات


جانب من الاجتماع التنسيقي لجمعية حماية المستهلك الفلسطيني

الغذائية الفلسطينية ممثلاً باعضاء مجلس الإدارة اسامة الحرباوي وزياد الجبريني وعبد الحكيم فقهاء ومدير عام الاتحاد نصر عطياني، والامين العام للاتحاد العام للصناعات الفلسطينية عودة شحادة، وحملة "بادر لمقاطعة المنتجات الإسرائيلية" صلاح الخواجا، واعضاء مجلس إدارة الجمعية في محافظة رام الله والبيرة صلاح هنية والدكتور ايهاب البرغوثي وريم مسروجي والناطق بلسان الجمعية الدكتور محمد شاهين، ورئيس الجمعية في محافظة نابلس اياد عنبتاوي.
وقالت الجمعية في بيان صدر عنها :"ان الاجتماع ناقش استمرار القرار الإسرائيلي بمنع خمس شركات فلسطينية لانتاج الالبان واللحوم من التوزيع في القدس المحتلة، وسبل وقف هذا القرار وتوسيع الشركات المسموح لها بالتوزيع في القدس التي هي اصلاً ممنوعة تاريخياً من ذات الاصناف، وأهمية موقف الحكومة بالتركيز على ضرورة استخدام حق التعامل بالمثل في حال استمر قرار المنع".

"توجيه رسالة للجنة الرباعية ومخاطبة دائرة شؤون المفاوضات"
وأضافت الجمعية:"
أكد الحضور انهم سيعملون بالتوازي لمواجهة قرار المنع والضغط من أجل السماح لبقية شركات الألبان واللحوم بالتسويق في القدس كوننا نريد التسوق للمواطن الفلسطيني في القدس المحتلة الذي هو جزء من الشعب الفلسطيني، من خلال توجيه رسالة للجنة الرباعية بممارسة مسؤولياتها في هذا الاتجاه، ومخاطبة دائرة شؤون المفاوضات في منظمة التحرير الفلسطينية لاشهار الموقف القانوني من هذا الاجراء وعدم شرعية منع بقية الشركات الممنوعة تاريخياً من التسويق في القدس".
وتابعت الجمعية:"قرر المجتمعون التواصل مع المحافظات كافة من قبل الجمعية وحملة بادر بهدف الضغط والتأثير كل في محافظته من أجل التضيق على الشركات الإسرائيلية للالبان واللحوم عبر التوعية المجتمعية لدعوة المستهلك لمقاطعتها وحث التجار والموزعين على مقاطعتها، تضامناً مع الشركات الفلسطينية كدور من أدوار الجمعية والحملة وضمن رسالة الجمعية في تشجيع ودعم المنتجات الفلسطينية".
 

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق