اغلاق

على شرف الطفل دوابشة: ‘سكاي لاند‘ تنظم يوما ترفيهيا للأيتام

على شرف الطفل الفلسطيني الجريح أحمد دوابشة، نظمت مدينة ملاهي سكاي لاند في ضاحية الريحان برام الله، بالتعاون مع محافظة رام الله والبيرة ونادي الطفل الفلسطيني،
Loading the player...

في مخيم الأمعري، الجمعة، اليوم الترفيهي المفتوح الخاص بيوم اليتيم العربي.
ولم يتمكن الطفل دوابشة من اللهو واللعب والاستمتاع مع أكثر من 600 طفل من أبناء الشهداء والأيتام الذين جاءوا من مختلف المحافظات، وذلك لعدم تمكنه من الحضور بناء على نصائح الأطباء المشرفين على علاجه في مستشفى تل هشومير الاسرائيلي، بحسب عمه نصر دوابشة الذي حضر برفقة وفد من أطفال قرية دوما قضاء نابلس.
وكان الطفل دوابشة الناجي الوحيد من عائلته، التي راحت ضحية احراق مستوطنين متطرفين لمنزلها في قرية دوما.
وأفتتحت الملاهي أمام الأطفال من الساعة العاشرة صباحاً، قبل ان يقام برنامج احتفالي برفقة الاعلامية ولاء البطاط.
وبدأ الحفل بتلاوة آيات عطرة من القرآن الكريم، ثم الوقوف للنشيد الوطني الفلسطيني وقراءة الفاتحة على أرواح الشهداء. وحضر الحفل محافظ محافظة رام الله والبيرة د. ليلى غنام ورئيس بلدية رام الله موسى حديد وعدد من الشخصيات الرسمية والاعتبارية.

" اطفال الشهداء والاسرى يستحقون من الجميع التكامل في سبيل عنايتهم والوقوف الى جانبهم "
وقالت غنام "ان رسم البسمة على وجوه اطفالنا مسؤوليتنا جميعاً"، لافتة "الى ان اطفال الشهداء والاسرى يستحقون من الجميع التكامل في سبيل عنايتهم والوقوف الى جانبهم".
وأضافت:"ان ما يتعرض له الطفل الفلسطيني من ظلم وقهر يتحمل مسؤوليته العالم الصامت"، مشيرةً "الى عذابات الأسرى الاطفال واستهداف الاحتلال للطفل الفلسطيني بكافة اشكال العنف الاحتلالي".
وشكرت المحافظ غنام القطاع الخاص وسكاي لاند ومالكيها لهذا اليوم المجاني، لافتة "الى أن هذه المبادرات ليست غريبة على قطاعنا الخاص المنتمي".
من جهته، أكد رئيس مجلس إدارة مدينة ملاهي سكاي لاند الحاج وديع سعادة "إن هذا اليوم الذي تعتزم إدارة المدينة إقامته في الأسبوع الأول من شهر نيسان في كل عام يأتي من أجل التأكيد على أن المدينة تسعى إلى تكريس شعارها في توفير الفرح والسعادة للأطفال".
وشدد الحاج سعادة "على أن إدارة المدينة قررت أن تمنح الأطفال الأيتام وأبناء الشهداء والأسرى الفرصة لكي يحظوا هم أيضاً بساعات من اللهو والمرح والسرور في المدينة الترويحية الأضخم والأكبر في فلسطين".
وأكد رجل الأعمال جلال أسعد "أن مبادرة سكاي لاند تعيد الى الذاكرة أمجاد الماضي وعراقة وأصالة الحاضر والمستقبل، بمبادرة تؤكد على أن رجال الأعمال الوطنيين يحافظون على مكانهم الطبيعي والحقيقي بين شعبهم ولخدمة وطنهم".
واشتمل اليوم الترفيهي على مجموعة من النشاطات الغنائية والدبكة والمهرجين، كما قدمت وجبات غداء للأطفال، فضلاً عن فتح كل أبواب المدينة الضخمة أمام الأطفال للعب واللهو.
 

مجموعة صور خاصة التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما



























































































لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق