اغلاق

مؤسسة الرؤيا تحصد جائزة فلسطين الدولية للتميز والابداع

حصدت مؤسسة الرؤيا الفلسطينية، مؤخرا، المركز الاول لفئة المؤسسة المتميزة في حفل فلسطين الدولي للتميز والابداع السابع، الذي أقيم في جامعة النجاح الوطنية



بمدينة نابلس، حيث تم الحفل بحضور رئيس الوزراء د. رامي حمد الله ممثلاً عن الرئيس، ورئيس جائزة فلسطين الدولية للتميز والابداع رجل الاعمال صبيح المصري، وأعضاء مجلس أمناء الجائزة وأمين سر الجائزة والرئيس التنفيذي لمجموعة الإتصالات عمار العكر، وبمشاركة عدد من المسؤولين والشخصيات الاعتبارية ووسائل الإعلام المحلية والعالمية.
بدأ الحفل بالوقوف دقيقة صمت وحداد و قراءة الفاتحة على أرواح شهداء الشعب الفلسطيني، والسلام الوطني الفلسطيني، قام بتأديته أطفال جمعية أوتار من نابلس.
 وقال رئيس الوزراء رامي الحمد الله في كلمته: "نحتفي هذا العام بالإنجاز والتميز في خضم ظروف إنسانية قاسية ومؤلمة، وتصعيد إسرائيل لهجمتها الإستيطانية الممنهجة، في محاولة منها لنزع مقومات دولتنا المنشودة وسلبها سيادتها وحيويتها وتواصلها الجغرافي، ومنع اقتصادها الوطني من التطور والنمو".
تخلل الحفل عرض عدة افلام عن الجائزة وعن فئة التمييز لذوي الاعاقة وعن فئة المؤسسة المتميزة، حيث توج خمسة أشخاص من ذوي الإعاقة على مستوى فلسطين من الضفة الغربية وقطاع غزة، أما فيما يتعلق بفئة المؤسسة المميزة فقد توجت ثلاث مؤسسات متميزة، حيث حازت مؤسسة الرؤيا الفلسطينية على المركز الأول، بينما حاز على المركز الثاني "مكرر" جمعية عايشة لحماية المرأة والطفل من قطاع غزة، وجمعية ياسمين الخيرية من رام الله.

18 عاما من العطاء
ومن جهته علق المدير التنفيذي لمؤسسة الرؤيا الفلسطينية رامي ناصر الدين على فوز المؤسسة، قائلا
"بحمد الله استطعنا في موسسة الرؤيا الفلسطينية حصد جائزة التميز والابداع ونلنا المركز الاول، ونشكر القائمين على جائزة فلسطين الدولية للتميز والإبداع، كما نشكر كل المؤمنين بالرؤيا الفلسطينية ومتطوعيها وموظفيها وكل الزملاء الذين غادروها طوال 18 عام، إن تميزنا نابع من تميز القدس مدينة وشعب وحضارة ونضال، هذه الجائزة ليست للرؤيا فقط وإنما هي للقدس أولا، ولجميع من ساهم في هذا الإنجاز".
ونالت مؤسسة الرؤيا الفلسطينية الجائزة نظراً لعملها المتواصل منذ 18 عشر عاماً في التنمية الاجتماعية والاقتصادية، حيث سعت الرؤيا الفلسطينية، وما زالت، إلى تمكين الشباب الفلسطيني في مجالات الوعي الوطني وفرص القيادة والشبكات الوطنية، من خلال العمل التطوعي والحراك الاجتماعي والريادة والضغط والمناصرة على المستويين الإقليمي والوطني.استطاعت مؤسسة الرؤيا الفلسطينية منذ عامين أن تعلي سقف طموحاتها واحلامها كمؤسسة فلسطينية تعمل من أجل القدس وفلسطين، حيث تطورت المؤسسة بشكل ملحوظ وانعكس ذلك على جودة ووتيرة ادائها، فقد نالت المؤسسة في العام 2015 جائزة مؤسسة التعاون للقدس "جائزة المرحوم راغب الكالوتي" للتنمية المجتمعية في القدس- للقدس نعمل، وهي الأن في العام 2016 تحصد جائزة فلسطن الدولي للتميز والابداع، ولن تقف المؤسسة عند هذا الحد وسوف تسعى للوصول الى ابعد من ذلك بكثير.
ويذكر أن جائزة فلسطين الدولية للتميز والإبداع تشرف عليها مؤسسة مجموعة الاتصالات الفلسطينية للتنمية المجتمعية، بمبادرة من رجل الأعمال الفلسطيني صبيح المصري، الذي كان من أوائل الذين دعموا هذه الاحتفالات وأسسوها، حيث تكرم فيه إنجازات تسهم في ترسيخ مبادئ ومفاهيم التنمية الحديثة والجودة والتميز في الأداء لدى الأفراد والمؤسسات، والتي بدورها ستسهم في بناء دولتنا الفلسطينية المستقلة.

   

 

 

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
 

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق