اغلاق

‘فلسطين الأهلية‘ و ‘الرؤيا‘ تعقدان ندوة حول قانون الجيل الثالث

عقدت كلية فلسطين الأهلية الجامعية ومؤسسة الرؤيا الفلسطينية ضمن برنامج تجاوب وبالتنسيق مع قسم الحقوق في الكلية، مؤخرا، ندوة توعوية حول قانون الجيل الثالث

 
جانب من الندوة
 
لتغيير الحيز الفلسطيني في مدينة القدس، وذلك بحضور الدكتور علي أبو ماريا مساعد الرئيس للشؤون الأكاديمية والأستاذ الدكتور عزيز خليل مساعد الرئيس لشؤون البحث العلمي والأستاذ جريس أبو غنام مدير دائرة العلاقات العامة والأستاذ خليل التفكجي مدير دائرة الخرائط ونظم المعلومات الجغرافية في بيت الشرق والأستاذ عامر ضراغمة ممثل عن مؤسسة الرؤيا الفلسطينية، وعدد من طلبة قسم الحقوق بشكل خاص وطلبة الكلية بشكل عام.
وفي البداية رحب الدكتور علي أبو ماريا بالحضور في كلية فلسطين الأهلية الجامعية، مؤكداً على ان "مدينة القدس تعتبر نقطة الالتقاء للشعب الفلسطيني كونها تاريخياً ما يعزز وحدته"، مشيراً إلى أن "القدس تتعرض في الوقت الحالي لهجمة شرسة بهدف تهويدها وتغيير هويتها الفلسطينية".
ومن جانبه قدم الأستاذ عامر ضراغمة نبذة تعريفية عن مؤسسة الرؤيا الفلسطينية والبرامج التي تقدمها، مشيراً  إلى أن "الجيل الثالث" جاءت كمبادرة شبابية من خلال برنامج تجاوب المنفذ من قبل مؤسسة الرؤيا الفلسطينية للتعريف بأهمية الوضع القانوني في داخل مدينة القدس.

تغيير الحيز الفلسطيني
وقدم الأستاذ خليل التفكجي عرضاً تفصيلياً عن تاريخ مدينة القدس، وعن الوجود التاريخي لليهود في فلسطين وخاصة في مدينة القدس، حيث تطرق إلى تطور حدود مدينة القدس مروراً بنكبة عام 1948 ونكسة عام 1967 وصولاً إلى يومنا هذا، حيث أكد خلال حديثه على أن "تهويد مدينة القدس هو سياسة مبرمجة تهدف إلى إفراغ البلدة القديمة من سكانها الفلسطينيين وزيادة عدد السكان اليهود فيها، حيث عرض مجموعة من الخرائط المفصلة التي تصف واقع مدينة القدس وما تعانيه من مخططات وقوانين تهدف إلى توسيع سيطرة الاحتلال على المدينة المقدسة".
وقدم التفكجي شرحاً حول "قانون الجيل الثالث والذي يهدف إلى تغيير الحيز الفلسطيني في مدينة القدس من خلال سن قانون يحدد فترة الحماية على البيوت المستأجرة ورفعها بعد موت الجيل الثالث من المستأجرين لتمكين الاحتلال من الاستيلاء على هذه العقارات"، حيث أشار إلى ان هذا "القانون يستهدف كل مستأجر قام باستئجار ملكية قبل عام 1967 وقبل إلغاء قانون حماية المستأجر الذي كان جزءً من عقود المستأجرين في فترة الانتداب البريطاني وفترة الحكم الأردني، حيث تنص العقود بشكل واضح على حقوق المستأجر من المالك".
وتخلل الندوة عرض فيلم منفذ من قبل مؤسسة الرؤيا والذي تناول موضوع قانون الجيل الثالث، وتم بعد ذلك فتح باب النقاش وتوجيه الأسئلة من قبل الحضور والتي تم الإجابة عليها بشكل مفصل، الأمر الذي أثرى محتوى الندوة. 

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


 

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق