اغلاق

رام الله: كنيسة اللاتين تنظم أمسية ترانيم

"برام الله تجمعنا...وقعدنا وتربعنا...واللي بحب يسوع...يتفضل يقعد معنا"...على وقع كلمات هذه الترنيمة ذات اللحن التفاعلي، تجمع المئات من مختلف الكنائس،
Loading the player...

مؤخرا، في كنيسة العائلة المقدسة للاتين في رام الله، وتفاعلوا مع الأمسية الروحية التي قدمها الأب فادي ثابت من جمعية المرسلين اللبنانيين للموارنة، والذي حل ضيفاً من لبنان حاملاً معه "ذخائر أربعة من قديسي الرهبنة المارونية هم شربل، رفقا، نعمة الله وإسطفان".
وحضر الأمسية عدد من رعاة كنائس مدينة رام الله ولفيف من كهنة البطريركية اللاتينية والأخوات الراهبات.
ورحب راعي الكنيسة الأب ابراهيم شوملي بالأب فادي ثابت وبكافة الحضور، مؤكداً "ان الأمسية تأتي ضمن تحضيرات الكنيسة في زمن الصوم الأربعيني والذي يسبق عيد الفصح المجيد بحسب التقويم الشرقي، حيث تحتفل الكنائس موحدة بالعيد في مدينة رام الله". وقال "ان تكريم القديسين وطلب شفاعتهم يأتي في صلب التعليم المسيحي"، داعياً الشباب المسيحي "الى السير على درب القداسة في حياتهم الروحية والاجتماعية والعملية".
وقدم الأب فادي ثابت مجموعة من الترانيم الخاصة به والمستمدة من الوصايا العشر واكرام الوالدين ومحبة الله والقريب، الى جانب فقرة تأمل روحي ترافقت مع اضاءة الشموع والصمت والخشوع.
وقال الأب ثابت "ان السيد المسيح يدعونا الى الفرح...ولا بد لنا ان نكون فرحين ومتفاعلين ونحن نرنم ونصلي". ودعا المسيحيين "الى الالتزام بالصوم والصلاة وتقديم الصدقة ومصالحة القريب خلال فترة الزمن الأربعيني".
وفي ختام الأمسية، قدم الأب شوملي درعاً تكريمياً للأب ثابت. هذا وأشرفت مجموعة كشافة العائلة المقدسة الفلسطينية على النظام والترتيب خلال الأمسية، في حين قام المجلس الرعوي بدعوة كافة الحضور الى حفل عشاء تقشفي برفقة الأب فادي ثابت وكافة الكهنة.

















































































































































لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق