اغلاق

ملتقى المثقفين المقدسي ينظم مهرجان زهرة المدائن لتاسع

نظم ملتقى المثقفين المقدسي يوم أمس، مهرجان زهرة المدائن (التاسع) للإبداع الثقافي من أجل القدس في مسرح الشعر العربي في جامعة القدس- أبوديس


صور خاصة التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما خلال التكريم

برعاية "بنك فلسطين" الراعي الذهبي وتلفزيون "فلسطين مباشر" الراعي الإعلامي، وذلك بحضور العديد من الشخصيات الوطنية والشعبية ورجال دين وثلة من الأدباء والكتاب والفنانين والإعلامين وذوي الشهداء و طلبة الجامعة بالإضافة الى رمزي ابو سالم مدير بنك فلسطين في ابو ديس .
افتتح المهرجان بقراءة الفاتحة على أرواح الشهداء والسلام الوطني، وتولّى عرافة الحفل الدكتور حسن عبد الله والذي أكد بكلمته على "ضرورة دعم الثقافة والمثقفين في مدينة القدس في مواجهة الهجمة الاحتلالية لتهويد المدينة المقدسة وطمس معالمها الحضارية العربية" .
وفي كلمة الملتقى التي القتها عضو ملتقى المثقفين المقدسي شيرين صندوقة، اكدت على حرص ملتقى المثقفين المقدسي على اقامة مهرجان زهرة المدائن كتقليد سنوي تأكيدا على "اهمية الثقافة في معركة الدفاع عن تاريخ وحضارة القدس ودعم صمود اهلها بالإضافة  الى تطوير العمل الثقافي الوطني الفلسطيني وخاصة في هذه الظروف العصيبة التي تعصف في المنطقة مع استمرار مسلسل حكومة الاحتلال بإجراءاتها التعسفية ضد الإنسان والشجر والحجر وطمس المعالم العربية في المدينة المقدسة وتشويه الحقائق" .
هذا وقد دأب ملتقى المثقفين المقدسي على تنظيم  هذا المهرجان لتكريم كوكبة من المبدعين الفلسطينيين والعرب وخاصة من الأردن الذين قدّموا للقدس من خلال أعمالهم الأدبية والفنية  والفلكلورية والتلفزيونية وكافة مجالات الحياة .
وأهم ما ميز هذا المهرجان اختيار الدكتور صبحي غوشة شخصية العام الثقافية 2016 لما قدمه طيلة ستين سنة مضت الى القدس خاصة والقضية الفلسطينية عامة، والذي أكد في كلمة له بعد تكريمه "أن الفلسطيني وإن أبعد عن بلده لعشرات السنوات دائما يحمل في قلبه حب الوطن ويحمل في فكره رسالة إنسانية يقدمها للعالم أجمع أن الفلسطينيين   ليسوا إرهابيين وإنما  هم مثقفون ومبدعون ومناضلون" .
كما نالت الفنانة الفلسطينية الأردنية سميرة خوري جائزة أفضل فنانة عربية لما قدمته من أعمال فنية عن القضية الفلسطينية، وقدمت جزيل شكرها الى ملتقى المثقفين المقدسي على دعوتها وتكريمها مؤكدة على ان "فلسطين تستحق ان نقدم لها كل ما نستطيع تقديمه" .
أما الذين استحقوا جوائز مهرجان زهرة المدائن  فهم على النحو التالي  :
جائزة أفضل فرقة للدبكة الشعبية استحقتها فرقة "اوف الاستعراضية  " المقدسية والتي قدمت عرضا متميزا أمام الحضور . جائزة أفضل  كتاب عن مدينة القدس كان كتاب "القدس تتحدث عن نفسها" للكاتب ياسر مجدي الخالدي من القدس وكتاب " القدس ليست أورشليم " للكاتب العراقي فاضل الربيعي من بغداد استلمه بكر أبو بكر و كتاب  "بيت المقدس وكنوز المسجد الأقصى " للكاتب الأستاذ محمد  ذياب أبو صالح من دورا .
جائزة أفضل فنان تشكيلي يجسد القدس بلوحاته الفنان التشكيلي الأردني غازي إنعيم والفنان التشكيلي المقدسي  شهاب قواسمي.
جائزة أفضل رواية عن القدس فاستحقها الأديب محمود شقير عن رواية "مديح لنساء العائلة."
جائزة أفضل دراسة أدبية عن القدس  كانت دراسة " الفن النثري عن القدس بعد "أوسلو" للأديبة إيمان مصاروة من الناصرة.
جائزة أفضل برنامج تلفزيوني عن القدس كان  برنامج " من القدس " تقديم الإعلامي خضر شاهين، وتصوير المصور الصحفي أحمد جلاجل وهو من إنتاج تلفزيون فلسطين 2015 و2016، والمنتج المنفذ الشركة القابضة للإعلام.
جائزة أفضل ديوان شعر عن القدس ديوان" القدس بوابة السماء " للشاعر أحمد إسماعيل الأعرج من بيت لحم.
جائزة أفضل أغنية عن القدس فاستحقتها أغنية " يا قدس الله أكبر" للفنان زياد علي جبارين من أم الفحم .
جائزة أفضل فيلم وثائقي عن القدس فكان فيلم " حكاية القدس الشرقية"  من إخراج محمد العطار من رام الله.
ويشار الى أن لجنة التكريم  تكونت من : رئيس الملتقى الدكتور طلال ابو عفيفة،  المهندس  عدنان الحسيني وزير شؤون القدس والدكتور أحمد المجدلاني  عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية،  الشيخ الدكتور عكرمة صبري رئيس الهيئة الاسلامية العليا،  المطران عطالله حنا،  والدكتور معتصم الناصر عميد كلية الآداب في جامعة القدس،  والأديب محمد ابو ريشة رئيس بيت الشعر الفلسطيني،  والدكتور عبد الرحمن المزين أمين عام اتحاد التشكيليين، والدكتور صبحي عبيد،  والكاتب جهاد صالح، المحامي محمد عليان والد الشهيد بهاء عليان، والاستاذ عبد الله صبري وأعضاء الملتقى .

































لمزيد من اخبار القدس والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق