اغلاق

انجاز مشرف للطالبة جهاد الشّيخ خليل من الناصرة

شارك طلاب الصّف السّابع، مساق التّميّز العلمي، في مدرسة " ابن سينا " الاعدادية في النّاصرة ، بمسابقة لعرض أفلام لتجارب علمية قصيرة ،


 
ضمن أسبوع الأبحاث العلمية  برعاية معهد  وايزمن للعلوم .
تعتبر هذه المسابقة الاولى من نوعها ،فكان على الطّلاب المشاركين في المنافسة تصوير فيلم قصير جداً لمدة دقيقة واحدة فقط ، يعرض تجربة علمية يقوم بها المتسابق مع شرح للتجربة. حيث تهدف هذه المسابقة الى تشجيع وتنمية المهارات العلمية لدى الطلّاب.
وبناءً عليه فقد حصدت الطّالبة جهاد الشّيخ خليل من صف سابع التّميّز العلمي على المرتبة الثّانية في المسابقة وتربعت على عرش النّصر عن فئة الصّفوف السّابعة حتى العاشرة من بين مدارس عربية ويهودية.واعتبرت بذلك الفائزة  العربية الوحيدة على مستوى المدارس الاعدادية بالدّولة.
وعلقت الطّالبة جهاد قائلة : " انا سعيدة جدا بهذا الانجاز، انا أحب جداً موضوع العلوم وتنفيذ التّجارب العلمية شاركت  بالمسابقة بتشجيع من معلمة ومركزة العلوم في المدرسة المربية أمل حبيب الله ، ودعم أهلي في البيت مشكوريين جميعاً على دعمهم الدّائم والمتواصل، والحمد لله توفقت في النّجاح والحصول على المرتبة الثّانية، رغم عدد الطّلّاب الكبير المتقدم ورغم أن المنافسة كانت بين عرب ويهود ورغم تصوير التّجربة باللغة العبرية " .

" نفتخر بعمل طلابنا "
وأضافت مركزة العلوم  في المدرسة المعلمة أمل حبيب الله  قائلةً: "نفخر بعمل طلابنا ونقدر جهدهم ورغبتهم في كسب العلم والمعرفة، ونرجو لهم النّجاح والتّوفيق من الله حيث ساروا، ونقدم شكرنا الجزيل لإدارة المدرسة وفي مقدمتها السيدة ايمان فاهوم  على دعمها لموضوع  الكيمياء،صف التّميّز العلمي والمشاريع الكيميائية بالمدرسة.
بدورها  تقدّمت مديرة  المدرسة المربية ايمان فاهوم ، باسمها  وباسم  هيئة  الادارة بالتّهنئة للطالبة جهاد على فوزها متمنية لها  مزيدًا من النّجاحات المثمرة والبرّاقة ، وأثنت كثيرا على عمل مركزة الكيمياء، المعملة أمل حبيب الله وعلى اجتهاد طلاب صف التميز العلمي، وبينت  أن مجمل النشاطات والفعاليات في موضوع الكيمياء، تصب في بناء شخصية طلاب المدرسة، وتمنحهم فرصة لإظهار إبداعاتهم وقدراتهم التعليمية والقيادية، إيمانا من المدرسة بمستوى طلابها الراقي، فقد عملت على تنمية قدراتهم في التعلم الذاتي لبناء طالب باحث متنور علميا وكيميائيا. ومن هذا المنطلق تم تحفيز الطّلّاب للمشاركة في المسابقة، وأكدت أن عمل الطلاب المتقن يعكس مدى جاهزيتهم للتميز والإبداع، وقالت إن مشاهدة نتاج الطلاب تثلج الصدر، وتؤكد مرة تلو الأخرى على قدرتنا كأقليه عربية على فتح أبواب المعرفة على مصراعيها، لا في الكيمياء فحسب بل في كل المعارف والعلوم.
وأخيراً وفي أجواء مليئة بالفرح والسعادة من يوم أمس الخميس 2015/4/7 رافقت المربية أمل ووالدي الطّالبة المتميزة جهاد ابنتهم الى معهد دافدسون بمعهد وايزمن للمشاركة في الحفل القطري الختامي لأسبوع التّربية العلمية ،واستلام جائزتها عن المركز الثّاني وهي الدخول الى المتاحف العلمية المختلفة  في الدّولة.



لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق