اغلاق

أصحاب محلات ملابس بالناصرة: على المواطن دعمنا بالشراء منا

تحت عنوان " الناصرة بلدنا نحبها وندعمها"، والتي أطلقها موقع بانيت بحملة اعلانية واسعة النطاق من اجل دعم وتعزيز وتنشيط الحركة التجارية في مدينة الناصرة ،


مجموعة صور التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما
 
أصحاب موقع بانيت ومؤسسة بانوراما بما فيها قناة هلا الذين بادروا في هذه الحملة (الكامبين ) ، اكدوا تماثلهم لدعم الحركة التجارية في كبرى المدن العربية داخل الخط الاخضر - مدينة الناصرة . 
 هذا وقد تجولت مراسلة موقع بانيت وصحيفة بانوراما في المدينة والتقت مع أصحاب محلات ملابس وهدايا في الناصرة الذين عبروا عن فرحهم لدعمهم موقع بانيت وصحيفة بانوراما للحركة التجارية في المدينة، وتحدثوا عن مدى الاقبال على الشراء وأهمية شراء ابن مدينة الناصرة للمصلحة التجارية الخاصة ببلده.. وعادت لكم بالاتي:
 
 " لا يوجد سبب يجعل الشخص يشتري من خارج المدينة "
جريس شحادة صاحب محل " باندا" لملابس الأطفال بالناصرة قال :" في هذه الاوضاع الاقتصادية التي نعيش فيها في المدينة، يجب على المواطن النصراوي أن يشتري من ابن بلده، لأن لا أحد يحب أن يرى المحلات التجارية في الناصرة مغلقة بسبب عدم شراء أي احد من الاخر، ولا يوجد سبب يجعل الشخص يشتري من خارج المدينة مثل برطعة وجنين لان أسعارها رخيصة الثمن، وفي محلاتنا التجارية يوجد أسعار رخيصة".
وتابع :" أما بالنسبة لدعم موقع بانيت لانعاش الحركة التجارية، فان موقع بانيت وصحيفة بانوراما وتلفزيون هلا معروف جداً في كل أنحاء البلاد، فأنا اشكرهم على دعمهم لمصالحنا التجارية دون مقابل ولهم جزيل الشكر".
 
" نقدم التنزيلات الدائمة من أجل كسب الزبائن من كل المناطق "
أما جنان عبده صاحبة محل "عمر المختار" للملبوسات في الحي الشرقي بالناصرة فقد قالت :" طبعاً يجب على الانسان أن يشتري ويقوم بانفاع أهل بلده من اجل تطوير المحلات التجارية وانعاش الحركة التجارية من جميع المجالات وبالأخص من الناحية التجارية لزيادة تطورها وازدهارها لكي تبقى الأجمل والأنجح، من أجل جلب الزوار من مختلف البلاد. طبعاً بسبب الأوضاع الاقتصادية الصعبة يجب على المحلات التجارية عمل تنزيلات للحاجيات التي يبيعونها، ونحن في محلنا عمر المختار للملبوسات والأحذية في الناصرة وفي مختلف الفروع بالبلاد نشعر بالأوضاع الاقتصادية للمواطن ونقدم التنزيلات الدائمة من أجل كسب الزبائن من كل المناطق ، طبعاً ذلك يأتي بالمنفعة للجهتين لأصحاب المصالح ورب العائلة، حيث يسهل على رب العائلة شراء البضائع لأسرته وللتوفير".
وتابعت:" كذلك لدينا تنزيلات كبرى في بداية الموسم الصيفي واسعار خيالية لكل الأسرة من ملابس عملية ورسمية وأسعارنا خيالية ، ويوجد اقبال ممتاز على الشراء لجميع أصناف الملابس والأحذية المحلية والمستوردة".
وختمت بالقول :" أحياناً أسمع من الزبائن أن أسعارنا أرخص بكثير من أسعار الضفة واصبح الاقبال واسعا لدينا وأفضل بكثير من السابق، وهذا كله بفضل أسعارنا الزهيدة. في النهاية أشكر موقع بانيت على دعمهم لمصالحنا التجارية".
 
" على كل شخص أن يشتري من ابن بلده حتى تبقى مدينة الناصرة مدينة سياحية وتجارية "
سمية ابو رحال صاحبة محل رحال للهدايا بالناصرة قالت :" طبعاً يجب على كل شخص أن يشتري من أهل بلده، لانه اذا لم يشتر وذهب ليشتري من مناطق أخرى فستصبح بطالة في البلد وتقوم المحلات التجارية باغلاق أبوابها وتقلل من الحركة التجارية ويصبح السائحون يزورون بلادا أخرى بها حركة تجارية كبيرة، فلذلك يجب على كل شخص أن يشتري من ابن بلده حتى تبقى مدينة الناصرة مدينة سياحية وتجارية مليئة بالزوار والزبائن، وأنا كصاحبة محل أراعي الاوضاع الاقتصادية الصعبة وأخفض الأسعار كي يبقى الزبون يشتري من محلي دائماً وأشكر موقع بانيت وصحيفة بانوراما وتلفزيون هلا على دعمهم المجاني للمصالح التجارية لانهم يهتمون لأمرنا ولهم جزيل الشكر والتقدير".
                                                                                                    




















































































لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا

لمزيد من مصالح ومبادرات اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق