اغلاق

جمعية التكرير إيلا ونشاطات مكثفة في شفاعمرو

تنطلق جمعية التكرير إيلا بنشاطات ميدانية لتشجيع التكرير في المؤسسات التعليمية في مدينة شفاعمرو، حيث قام سكان مدينة شفاعمرو بتكرير حوالي 8.6 طن



من زجاجات الشراب العائلية في العام 2015.
تم تجميع حوالي 3.8 مليون طن من زجاجات الشراب في السنة الدراسية الأخيرة بواسطة المؤسسات التعليمية في البلاد، حصلوا مقابلها على رسوم رهنية بقيمة حوالي 1.14 مليون شيكل.
تقوم جمعية التكرير "إيلا" في العقد الأخير بنشاطات لتشجيع تكرير عبوات الشراب في المؤسسات التعليمية بكافة أنحاء البلاد من خلال الإيمان بأن " الولد المكرر هو سفير لبيت مكرر".
في إطار الفعالية الرئيسية "التكرير هو كل القصة!" تنطلق جمعية التكرير إيلا بنشاط في 16 سلطة محلية مختلفة، من الشمال وحتى النقب، تحت عنوان "صباح التكرير".
في إطار النشاط يحضر الطلاب زجاجات شراب ملزمة برهنية، تحصل المدرسة على رسوم الرهنية التي تشكل ميزانية إضافية للنشاط المختار إضافة لذلك يتم تجميع نقاط قابلة للاستخدام كهدايا لصالح الطلاب. هدايا مثل: ورش، تجهيزات لتجميل الساحة، تجهيزات رياضية وترفيهية وغيرها.
هذا وقد أقامت جمعية التكرير "إيلا" الأسبوع الماضي نشاطا تثقيفيا ضمن سلسلة "صباح التكرير" في ثلاث مدارس في مدينة شفاعمرو، مدرسة مرشان بإدارة يوسف خنيسس، المدرسة الابتدائية العين "أ" بإدارة ناجي زايد ومدرسة صالح سمور بإدارة ناظم نكد.
استقبل الطلاب طبال بلباس مكرر وبطبول مصنوعة من زجاجات مكررة بإيقاع مفرح وسعيد، حيث رقص الطلاب وكرروا الزجاجات، بهدف مواصلة التكرير.
السيدة نحاما رونين، رئيس مجلس إدارة إيلا قالت :" إنه جيل يتربى على قيم عولمة مع وعي استهلاكي صحي وبيئي . فهم يعرفون ما المهم وما يستعدون أن يستثمروا كما يحضرون مسؤولية التكرير معهم إلى البيت للتأثير على كافة  أفراد العائلة".















لمزيد من اخبار شفاعمرو وطمرة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق