اغلاق

بلدية طمرة تنهي بناء جدار كان عالقاً لعقدين بطمرة

قامت بلدية طمرة ببناء جدار كبير يقي من امطار الفيضانات يمر بحي العين. ويأتي بناء هذا الجدار ضمن الخطة الاستراتيجية التي وضعتها بلدية طمرة لحل الكثير من المشاكل،


مجموعة صور التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما

العالقة بالمدينة والتي عانى منها المواطنون سابقاً . وقد عانى سكان بحي العين بمدينة طمرة من جدار تالف يقع فوقه شارع يربط بين حي العين ومسجداً ومؤسسات تربوية، وقد كان هذا الجدار قضية عالقة بحي العين الذي كان اشبه بمنطقة معزولة عانى منه الاهالي.

مواطنون يثمنون عمل الادارة ورؤيتهم الواسعة والسريعة
وقد روى المواطن شادي محمود القاسم " ان بيته محاذ لهذا الشارع وقد عانى من فيضانات الامطار واوساخ الصيف. بلدية طمرة الحالية وضعت نصب اعينها حل هذا المشكلة لتبني جدارا قويا مرتفعاً خلال 3 ايام وتنهي المشكلة . لا يسعني الا ان اهنئ رئيس بلدية طمرة الدكتور سهيل ذياب على رؤيته الواسعة والتي تدخل الى اوجاع الناس".

رئيس بلدية طمرة واعضاء بالبلدية يرافقون العمل يومياً
يشار الى ان القائمين على بناء الجدار عملوا على مدار 3 ايام متواصلة وكان رئيس بلدية طمرة الدكتور سهيل ذياب يرافقهم يوميا ليشرف كذلك على العمل ورافقه مفتش عملية البناء المهندس صابر حجازي، وبمرافقة عضو البلدية ذياب ياسين ومستشار الرئيس بيان مطري.



























لمزيد من اخبار شفاعمرو وطمرة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق