اغلاق

غلوريا خوري من عبلين: لا صداقة بين الاهل والابناء في عصرنا

التقى مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما المركّزة الاجتماعية والمربية في كلية مار الياس عبلين غلوريا خوري، وجه لها بعض الأسئلة حول مدى صداقة الاهل والابناء في


غلوريا خوري
 
ظل عصر العولمة؟  هل يلتقي الاهل والابناء كما في الماضي ؟
هل يتحاورون ؟بأي مواضيع؟ كيف اثر العالم الحديث على العلاقات بين الابناء والوالدين ؟
*في الماضي كانت البنات اسرارها مع امها والاولاد مع أبيهم .. هل ما زالت هناك اسرار اصلا ؟ ومن هو كاتم اسرار الابناء اليوم ؟
ترى غلوريا خوري انه اليوم "لا توجد علاقه صداقه بين الابناء  والاباء، وانما علاقة عاطفة وأبوة. كذلك، هناك علاقة صريحة بين بعض الابناء مع اهلهم بالاخص الطفل او الابن الذي تربى على هذا النمط من صغره".
اضافت: " في يومنا هذا الشاب او الفتاة في جيل المراهقة يعرض الامور التي تخصه او اسراره على اصدقائه اكثر من اهله او اقاربه ولكن هناك بعض العائلات،  نجد فيها فعلا صداقه بين الابناء والآباء ولكن نرى ان هؤلاء الابناء لا توجد لهم علاقات وطيدة مع ابناء جيلهم".




لمزيد من اخبار شفاعمرو وطمرة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق