اغلاق

موظفو مجلس البعنة يتضامنون مع مكتب الرفاه اثر تهديد المدير

كل يوم ثلاثاء من كل اسبوع يقوم موظفو مجلس البعنة المحلي بعقد جلسة عمل ويتم من خلال الجلسة التباحث بمختلف الامور المتعلقة بعمل الموظفين والاقسام والسلطة
Loading the player...

المحلية بشكل عام .
هذا الاسبوع تم تخصيص وعقد الجلسة الاسبوعية في مكاتب الرفاه الاجتماعي وذلك لدعم الموظفين والعاملين بهذا القسم بعد ان كانت هناك تهديدات لمدير قسم الرفاه الاجتماعي والذي بدورة قدم شكوى رسمية بالشرطة حول الموضوع.
شارك في الجلسة هذا الاسبوع رئيس المجلس المحلي الحاج عباس تيتي وعضو المجلس محمود بدران.
وافتتح الجلسة محاسب المجلس الحاج ناصر خليل حيث جاء في كلمته :" نحن اليوم نجتمع في مكاتب الرفاه الاجتماعي للتنديد باي ظاهرة عنف واية ظواهر عنف ضد قسم الرفاه الاجتماعي، ونحن نندد بظواهر العنف على اشكالها ونحن موجودون بالسلطة المحلية من اجل تقديم الخدمة للمواطن، وكل مواطن يستطيع ان يتوجه لمدير اي قسم ويعرض مشكلته".

المصلحة العامة
اما مدير قسم الرفاه الاجتماعي حسن سعيد فقال :" القسم يعمل جاهدا من اجل ابناء القرية واليوم نعمل بشكل جماعي بدلا من العمل الشخصي من اجل نجاعة الخدمة. اتوجه بالشكر للجميع على وقفتهم الى جانب قسم الرفاه الاجتماعي ".
اما عضو المجلس المحلي محمود بدران فقد قال :" انا اتوجه الى موظفي قسم الرفاه الاجتماعي واطلب منهم ان يكون التعامل بليونة وتقارب اكبر مع المواطن وعدم اشعار المواطن باي حساسية وحديث متعالي. العنف على اشكاله نحن نرفضه، والسلطة المحلية هي سلطة من اجل تقديم الخدمات للمواطنين دون استثناء ".
اما رئيس المجلس المحلي الحاج عباس فقال :" هناك الكثير من الامور علينا ان نعمل عليها معاً من اجل المواطن. وجودنا بالسلطة المحلية هوة من اجل خدمة اهالي القرية.واطلب من كل الموظفين ان يضعوا انفسهم مكان المواطن الذي يتوجه اليهم من اجل اي خدمة كانت. أما ما حدث مؤخرا فهو عمل مرفوض ومبيّت ويهدف الى زعزعت النسيج البعناوي واطالب الجميع الالتفاف حول المصلحة العامة ". 
 



























































لمزيد من اخبار منطقة الشاغور اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق