اغلاق

الشرطة و ‘الشاباك‘ يكشفون عن ‘تنظيم يهودي ارهابي‘

تم قبل وقت قصير الكشف عن " تنظيم يهودي ارهابي استهدف فلسطينيين ، في منطقة "چوش طلمونيم " ، مع تنفيذه عدة عمليات ارهابية

عنيفة مختلفة ، طالت فلسطينيين ، وكذلك منازل ومركبات وممتلكات فلسطينيين من سكان المنطقة هناك " - طبقا لبيان من الشرطة تم تعميمه على وسائل الاعلام .
وقالت المتحدثة باسم الشرطة لوبا السمري في البيان ، ان الشرطة - هيئة مكافحة الجرائم القومية ، مع جهاز الامن العام " الشاباك " ، كشفوا عن هذا التنظيم ، وانه سمح للتو بالنشر عن تفاصيل هذه القضية .
وذكر بيان الشرطة بان التنظيم " قاد عددا من العمليات الارهابية التي حصلت خلال فترة عام 2015 بالمنطقة هناك الى ترجيح طاقم المحققين شبهات وجود تنظيم ارهابي يهودي الناشط من مستوطنة نحليئيل بمنطقة بنيامين - رام الله ومنذ شهر ابريل شرع طاقم التحقيقات في القاء القبض والتوقيف للتحقيق مع مشتبهين بالانتماء لهذا التنظيم ، مع اعتراف الكثير من ضمنهم بما نسب اليهم من شبهات ومن محاولات الحاق الاذية والاعتداءات التي استهدفت حياة فلسطينيين ومنازلهم المأهولة وممتلكاتهم من مركبات وغيرها هناك ، وذلك بصورة ممنهجة عنيفة مقصودة متعمدة ، مخطط لها ، ومع ادراكهم نتيجة ما حصل من حرق منزل عائلة دوابشة بدوما ، وحتى بوحي ذلك ، وبالتالي قاموا بتمثيل مسرح الجريمة وبما شمل اعتقال الناشطين المركزيين وهم : قاصر ( 17 عاما ) وجندي بجيش الدفاع الاسرائيلي ( 19 عاما ) وبالغان ( 20 عاما ) وجميعهم من سكان مستوطنة  نحليئيل " .

" الاعتداء على فلاح فلسطيني بالعصي والغاز .."
ومضى بيان الشرطة قائلا :" هذا ومن بين العمليات الارهابية التي تم الكشف عنها خلال التحقيق ، كانت الاعتداء على فلاح فلسطيني بالعصي والغاز المسيل للدموع مبرحا اخر شهر يونيو 2015 ، والقاء زجاجات حارقة اتجاه منزل فلسطيني مأهول بالمزرعة القبلية ، بينما اهله نيام يوم 30 نوفمبر 2015 مع انزلاق احداها خارج النافذة ، وبالتالي اشتعلت خارجا ، وكذلك تم الخط على الجدران هناك عبارات معادية بالعبرية شملت ما معناه بالعربية " انتقام ، الموت للعرب ، استيقظوا ايها اليهود " . وكذلك تم لاحقا القاء قنبلة غاز عسكرية اتجاه منزل فلسطيني مأهول في بلدة بيتللو ، مع خط كتابات على الجدران هناك شملت ما معناه بالعربية" انتقام ، سلامات من معتقلي تسيون  " مع قيام رب الاسرة بالاستيقاظ واخراج عائلته واطفاله مُحْبِطا مسّا بالغا بسلامتهم ، وذلك حصل وقت كانت الشرطة والشاباك قد شددوا وزادوا من وتيرة اعتقالاتهم لمشتبهين بحرق منزل اسرة " دوابشه " بدوما ."

" حرق 3 مركبات تعود لفلسطينيين " 
وأردف البيان :" اضف لذلك ، قام اعضاء التنظيم بحرق 3  مركبات تعود لفلسطينيين في بيتللو ، وكذلك تم خلال التحقيقات الكشف عن وجود علاقات وطيدة ما بين اعضاء التنظيم من نحليئيل لتنظيم " ميرد - تمرد " اليهودي المتطرف ، الذي نشط في شتى انحاء البلاد وكشف عنه سابقا ، والكل من خلال ايديولوجية ومعتقدات يمينية متطرفة راسخة معادية مشتركة ، استهدفت الحاق الاذى بحياة وسلامة ارواح فلسطينيين وكذلك تم الكشف خلال التحقيقات عن علاقات ما بين اعضاء تنظيم نحليئيل وشبيبة الهضاب في منطقة السامرة " جبعوت شومرون " الذين هم انفسهم اعضاء في بنية تنظيم " ميرد- تمرد " ، طبقا لما ورد في بيان الشرطة .
وانتهى البيان للقول :" للعلم ، الشرطة والشاباك كانوا قد قاموا خلال التحقيقات السرية والعلنية الحثيثة والواسعة المختلفة باستصدار اوامر اعتقال ادارية ضد الكثير من المشتبهين وذلك لتحييدهم ولمنع قيامهم في مسّ محتمل مرجح ، بارواح اخرين ، وبالتالي تم تسجيل وتيرة انخفاض في حجم العمليات الارهابية ذات العلاقة والصلة ، مقارنة مع اعوام ماضية والنشاطات الامنية المشتركة ، حفاظا على السلامة العامة تتواصل بكل مكان ومن دون هوادة او محاباة ما كانت ".   



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق