اغلاق

معلمو مدرسة مار يوحنا الإنجيلي بمؤتمر البحث في التخنيون

شارك طاقم معلمي البساتين ومدرسة مار يوحنا الإنجيلي، مؤخرا، بمؤتمر دراسي في التخنيون، تمحور في الأساس حول التعلم من خلال البحث، وشمل ورشات عمل متعددة،

 
معلمو مدرسة مار يوحنا الانجيلي

إضافة إلى محاضرة للدكتورة تمار الموغ، شرحت فيها بإسهاب وتشويق عن الأجيال وتعاقبها ومميزات كل جيل، وكيف يرغب جيل اليوم أن يتعلم. 
 وكان المؤتمر قد عُقد تم تحت رعاية مركز "كدار"، وهو المركز الذي يتولى خوض هذه تجارب بحث تعلّمية متنوعة في مدارس عدة في البلاد.
وكان طاقم المدرسة قد شارك خلال السنة في دورة استكمال: "التعلم من خلال البحث"، واستطاع المعلمون اكتساب مهارات وأساليب في التعلم من خلال البحث، كما اطّلعوا على مراحل إجراء البحث وتطبيقه في أي موضوع تعليمي كان، وقد خاض بعض المعلمين هذه التجربة من خلال تمرير حصص ومهام تعلمية، اعتمدت على دراسة موضوع معين من خلال بحث أجراه الطلاب.
من الجدير ذكره، أن المدرسة بإدارتها وطاقمها التربوي التعليمي تسعى إلى التوجه نحو هذا النمط من التعليم ضمن الإمكانيات التي تمتلكها، لتعزيز التعلّم ذي معنى وتطوير مهارات البحث العلمي.
ويسعى هذا النمط من التعلم -والذي يحدث كنتيجة لمعالجة الطالب للمعلومات وتركيبها وتحويلها حتى يصل إلى معلومات جديدة حيث يمكن الطالب من تخمين أو تكوين فرضيات-  إلى تحقيق الذات لدى الطلاب، واستحداث أساليب متنوعة في التعليم، تجعلها ممتعة، مما ترفع دافعية التعلم لدى الطلاب، إضافة إلى أهداف أخرى لا تقل أهمية.



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق