اغلاق

جمعيّة حماية الطّبيعة تُقدّم مُحاضرة في مجلس دير الأسد

عُقِد في مجلس دير الأسد المحلّي اجتماع شامل لهيئة ومُوظّفي المجلس من كافّة الأقسام بحُضور نصر صنع الله نيابة عن رئيس المجلس أحمد ذبّاح، ومُديرة قسم الصّحّة والبيئة،



هيفاء أسدي مع جمعيّة حماية الطّبيعة مُمثّلة بمُركّزة مشروع التثقيف البيئيّ في دير الأسد هيا ذبّاح والمُحاضِر من قِبَل الجمعيّة مجدي أبو الهيجا ، الّذي ألقى مُحاضَرة حول البيئة والمشاكل البيئيّة الّتي نُعاني منها وخاصّة في الشّمال والجولان. وتطرّق إلى المشكلة الكبيرة الّتي تتلخّص بتجفيف بُحيرة الحولة وتحويلها إلى محميَّة، حيث كانت هذه البُحيرة تُشكّل مصفاة لبحيرة طبريا. وقال أيضًا : " إنّ بيئة منطقة حائل غنيّة بالنّباتات والأعشاب الطّبّية وجبالها ووديانها تكتسي في الرّبيع بحلّة خضراء تتمايل بألوان وأنواع عديدة قد لا نجد مثلها إلّا في حائل ". كما تحدّث عن النّباتات وأنواعها كالعطرة والشّيبة والجعدة والكلخ وما يصلح منها للطّعام أوّلًا.
كما استعرض المُحاضر أبو الهيجا المشاكل البيئيّة النّاتجة عن الصّناعة في حيفا وأضرارها خاصّة التَّلوُّث الّذي يحصل في مسافات بعيدة عن حيفا ومصدره المصانع هُناك، وكذلك مزبلة خيريّة القريبة من مطار بن غوريون والّتي تمّ إغلاقها بسبب خطر الطّيور المُتوافِدة إليها على الطّائرات في فضاء المنطقة. وتطرّق إلى قضيّة المزابل الّتي تكثر في القُرى العربيّة إلّا أنّها آخذة بالتّناقُص بسبب توفّر أماكن لتكرير النّفايات ومحطّات تجميع لها إذ انّ وزارة الصّحّة اليوم تُرغِم السّلطات المحلّيّة على إيجاد محطّات لجمع النّفايات.
وتحدّثت خلال الاجتماع السّيّدة هيفاء أسدي، مُديرة قسم الصّحّة والبيئة في مجلس دير الأسد قائلة: "الهدف من هذا الاجتماع واللّقاء والبرامج الّتي وُضِعت للقرية هي رفع الوعي البيئيّ لكافّة شرائح المُجتمع، إن كان بالرّوضات، المدارس، الشّبيبة، النّساء، المُواطِنين، وأصحاب المحلّات التّجاريّة، بهدف منع المكارِه البيئيّة وتوجيه العمل السّليم لتصريف جميع المواد كلّ إلى موقعه".
ولخّصت أسدي لقاء اليوم مع مُوظّفي وعُمّال المجلس بأنّه جاء لرفع الوعي البيئيّ وفهم موضوع البيئة والمكارِه البيئيّة، أضرارها وطُرق علاجها. وشكرت جمعيّة حماية الطّبيعة والمُحاضِر أبو الهيجا على المُحاضَرة القيّمة والأخت هيا ذباح على التّعاوُن.
السّيّدة هيا ذبّاح، مُركزة مشروع التثقيف البيئي مِن قِبَل جمعيّة حماية الطّبيعة في بلدة دير الأسد قالت : " إنّ هذا الاجتماع يأتي في إطار التّعاوُن الجبّار القائم بين جمعيّة حماية الطّبيعة ومجلس دير الأسد المحلّي، حيث تقوم الجمعيّة ببرامج بيئيّة وتربويّة مختلفة منذ عدّة شهور في مُؤسّسات القرية المُختلفة ومنها محاضرات توعويّة لشرائح المُجتمع المُختلفة لتذويت قِيَم الاستدامة البيئيّة والمُحاضرة اليوم جاءت لإحدى الشّرائح البالِغة من مُواطِني القرية ". وقد وافتنا بالتفاصيل والصور يارا ابراهيم، النّاطقة بلسان جمعيّة حماية الطّبيعة للإعلام العربيّ .





لمزيد من اخبار منطقة الشاغور اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق