اغلاق

يوم الإبداع والتميز في مدرسة إبن سينا الابتدائية بكابول

ضمن سلّة الفعاليّات الثّقافيّة التّربويّة التّعليميّة الهادفة الّتي تحرص أسرة مدرسة ابن سينا الابتدائيّة الرّسميّة في قرية كابول الجليليّة، بإدارة المربّي رافع عكري على تنظيمها كجزء


مجموعة صور من فعاليات يوم الإبداع والتميز في مدرسة إبن سينا الابتدائية بكابول

أساس من مشروع طويل الأمد لتطبيق آليّة عمل التّعلّم ذو معنى وحثّ الطّلبة على بذل الجهد نحو تقديم الأفضل، نظّمت أسرة المدرسة وبالتّعاون والتّنسيق مع طاقم اللغة العربيّة وعلى رأسها مركّزة الموضوع المربّية جنّات حمّود يومًا خاصًّا للإبداع والتّميّز حلّ فيه ضيفًا على المدرسة كلّ من المبدعين: يعقوب حجازي، سهيل كيوان وفاضل علي.

ابداعات طلابية ومعرض للقصص
خلال نشاطات اليوم لوحظ تجاوب الطلاب واهتمامهم في الموضوع عامّة وفي أحاديث الكتّاب عن تجاربهم مع الكتابة الإبداعيّة منذ البدايات حتّى الوصول إلى محبّة القرّاء الأعزّاء.
كما وتمّ استضافت خريّجات المدرسة والحائزات على جوائز قيّمة ومراتب مرموقة في مسابقة إبداعات الطّالبتين جوان أسعد مرشد ولانا إياد طه اللتين سردتا بأسلوب شائق قصّتيهما أمام طلبة المدرسة.
وأبدع طلاب المدرسة بتحضير وعرض الشّرائح عن حياة ونتاج الأدباء الضّيوف الأدبي كما وزيّنت باحات المدرسة بصور وتقارير عن حياتهم وأعمالهم وتمّ أيضًا قراءة معلومات عن الضّيوف خلال طابور الصّباح وتلاوة آيات بيّنات من الذّكر الحكيم كافتتاحيّة لنشاطات اليوم.

رافع عكري مدير المدرسة يثني على المبادرين
وفي حديث مع مدير المدرسة المربي رافع عكري، أثنى على المبدعين الضّيوف وعلى ما يقدّموه من مواضيع تربوية هامّة تساهم في خلق بيئة ثقافية راقية تزيد من وعي الطلاب وتذوّت في نفوسهم الطّيّبة الأساليب الأدبية الجميلة الخاصّة بأعمالهم المميّزة.
بقي أن نشير إلى أنّ اليوم شمل معرض كتاب خصّص لمؤلّفات الضّيوف وكل من اقتنى كتابًا حرص المؤلّف على توقيعه للطالب ومع نهاية النشاط تمّ تكريم الضّيوف بباقة ورد ودرع شكر وتقدير على ما قدّموه من عطاء خدمةً لمبدعينا الصّغار.



لمزيد من اخبار شفاعمرو وطمرة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق