اغلاق

ثانوية خديجة ام الفحم تتألق بالابحار الآمن عبر الانترنت

بادر قسم الاستشارة في مدرسة خديجة الثانوية للبنات ام الفحم الى تنظيم محاضرات قيمة في موضوع الأنترنت الامن بالتنسيق مع جمعية ميزان حيث استضافت المدرسة

 
صور من المحاضرات في المدرسة

المحامي احمد دهامشة لتمرير محاضرة حول الاستعمال السليم للشبكة والعقوبات التي تنجم عن ارتكاب مخالفات عبر الشبكة مثل التشهير ونشر الإشاعات، بمشاركة طلاب العواشر والحوادي عشر.
 طرح دهامشة قضايا واقعية عالجها كمحامي بالإضافة لتمرير فعاليات صفية من خلال حصص مهارات حياتية حول نصائح للاستعمال السليم للشبكة.
 كما كانت هناك محاضرة قيمة للحاجة عطاف جبارين، التي عرضت شرائح حول الاستعمال الآمن للشبكة واستحضار مراقبة الله في كل سلوك نسلكه في هذه الحياة، بالإضافة لمحاضرة صحية من قبل خريجة المدرسة آيات والتي تتعلم موضوع التمريض حيث مررت محاضرة حول المضار الصحية للاستعمال المتواصل للحاسوب، مما يؤدي الى مشاكل صحية مثل امراض المفاصل وأمراض اخرى.

يوم للامهات
ومن ثم تم دعوة الأمهات ليوم مركز ومحاضرة قيمة في هذا الموضوع. في البداية تم استقبال الأمهات بالتشريفات ومن قبل قسم الاستشارة اذ مررت المستشارة التربوية فعالية تداعي الأفكار لمصطلحات مثل الحاسوب, الهاتف الخليوي, الأنترنت.
 وتفاعلت الأمهات كثيرا مع هذه الفعالية ومن ثم تم تمرير محاضرة من قبل بشرى من منظمة الأنترنت الامن.
وأثارت الأمهات الكثير من التساؤلات حول الموضوع  وبالنهاية تم تلخيص اللقاء من قبل المستشارة التربوية بنصائح تربوية للتعامل السليم مع الأبناء وتم توزيع  نشرة تربوية للأمهات بعنوان" نصائح تربوية للتعامل مع البناء في جيل المراهقة". بالإضافة الى ذلك تم توزيع اقتراح لاتفاقية عائلية حول الأبحار الامن والمسؤولية في الأنترنت" .
 ومن الجدير ذكره بانه ستنظم دورة مجانية في المدرسة للأمهات في موضوع الحاسوب من قبل المستشارة ومرشدة من قبل منظمة الانترنت الامن بالضافة للقاءات ستمررها الطالبات لمجموعة الأمهات.

رفع سقف الوعي
مدير المدرسة  المربي محمد أنيس محاميد أثنى بدوره على البرنامج وثمنه عاليا:" الهدف الأساسي لمشروع  الانترنت الامن في مدرسة خديجة الثانوية هو رفع سقف الوعي لدى الطالبات جيل المستقبل لتجنب مخاطره من جهة واستثماره ايجابيا من جهة اخرى وليتفرغن للتعليم الأكاديمي وارشادهن لاتخاذ القرار السليم بالنسبة لمستقبلهن ليكون مشرقا بالأمل والتفاؤل والتفوق, لذا تم العمل على اعداد وتنفيذ هذا المشروع على مدار شهور طويلة. اشكر القائمين على المشروع ، لما فيه من فائدة جمة تعود على الطالبات والاهل على حد سواء . ومن على هذا المنبر نشكر كل من ساهم في انجاح هذا المشروع لطالباتنا".
جدير بالذكر ان مدرسة خديجة قامت مؤخرا بمشروع توعية طالباتها بموضوع الأبحار الآمن عبر الأنترنت, محاضرات توعوية في موضوع مشروبات الطاقة والتدخين, محاضرات توعوية حوارية في موضوع التنكيل وانواعه بالتنسيق مع جمعية سند, ومشروع" معا نرتقي بالأخلاق والعلم", ومشاريع قيمة بالتعاون مع الرفاه الاجتماعي البلدي.





لمزيد من اخبار ام الفحم والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق