اغلاق

مسنون بقوا وحيدين تؤنسهم نوادي المسن في الرامة

التقى مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع أسعد نقولا مدير مكتب الرفاه الاجتماعي في قرية الرامة لإلقاء الضوء على عمل المكتب فيما يتعلّق بشريحة المسنّين.
Loading the player...

يقول نقولا: " كما تعلم فإن مكاتب الشؤون الاجتماعية تسمى أيضا مكاتب الرفاه الاجتماعي، وتجد قفزة نوعية لدينا حيث لم نعد نتعامل مع شريحة الفقراء في المجتمع فقط انما تطورت الخدمات لباقي شرائح المجتمع، من سن الطفولة الى سن الشيخوخة، ونقوم بتطوير فعاليات مناسبة لكل جيل ونلبي طلباته واحتياجاته ".
يضيف نقولا : " نحن نتحدث اليوم عن ثلاثة نوادي في الرامة : نادي الجيل الذهبي للمسنين الاعتياديين , نادي الجيل الذهبي النسائي والنادي المثرّى الذي افتتح  وبدأت فعالياته قبل سنة تقريبا وهو فعال ثلاثة أيام في الأسبوع ويقدم للمسنين وجبات الإفطار والغذاء وفعاليات اجتماعية متنوعة الهدف منها اثراء حياة المسن. هنا  بالذات يتواجد اكثر المسنين الوحيدين الذين ماتت زوجاتهم او مات ازواجهم فانهم يتواجدون هنا لأنه لا يوجد لديهم مكان آخر يقضون فيه اوقاتهم فنحن نقدم لهم طعام ونشركهم في فعاليات عديدة".
يتابع أسعد نقولا : " كما نعلم اليوم فإن المسن قد يبقى وحده في البيت ولا يوجد لديه من يجالسه ويتكلم معه، لذلك فهو بحاجة لإنسان آخر ليجلس معه، يسمعه ويتحدث معه ويزوده بمعلومات جديدة، ونحن نقدم له فعاليات ومحاضرات مفيدة مثل : محاضرات اجتماعية , تربوية , طبية بهدف ادخال مضامين ومعاني الى حياته وإدخال السعادة الى قلبه".


اسعد نقولا



لمزيد من اخبار منطقة الشاغور اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق