اغلاق

كفرمندا: اقامة خيمة بساحة العين للمحافظة على التآخي

بعد الاحداث المؤسفة التي وقعت الليلة الماضية في القرية، بادر رجل الاصلاح صالح يوسف طه بدعوة وجهاء القرية وممثلي جميع العائلات والقطاعات لإجتماع طارئ،


مجموعة صور من الخيمة

لتدارك الأمر والبحث عن وسائل لرأب الصدع ووقف اعمال العنف والشغب التي ادت لتشويه سمعة البلدة وترويع الاطفال والشيوخ والنساء والتي تتنافى مع تعاليم الدين الاسلامي الحنيف ومع اخلاقيات وعادات المجتمع العربي .
حضر الاجتماع ما يزيد عن 200 شخص يمثلون غالبية العائلات والفئات الاجتماعية والسياسية في القرية، كما حضره وفد عن لجنة المتابعة العليا تضمن رئيس اللجنة محمد بركة والرئيس السابق محمد زيدان والمحامي عبد المالك دهامشة اضافة الى اعضاء من لجنة الصلح القطرية واعضاء لجنة الميثاق المحلية .
واجمع المتحدثون خلال الاجتماع على ضرورة نبذ كل مظاهر العنف، وعلى العمل على المحافظة على السمعة الطيبة لكفرمندا،  كما اتفق الحضور على بناء خيمة السلام والمحبة في ساحة العين لمنع وقوع اي اشتباك او مشادة في ساحة العين بشكل خاص وفي القرية بشكل عام، حيث سيتواجد في الخيمة وجهاء القرية ورجال الاصلاح، ويتواجد بها مندوبين عن لجنة المتابعة العليا ولجنة الصلح القطرية حتى يسود الامن والامان في القرية  وتعود العلاقات الاجتماعية لسابق عهدها، فالعقلاء من كل الاطراف قادرون على احتواء الازمة.
كما اكد المجتمعون أن هذه الخطوة الاولى في طريق اصلاح ذات البين ورأب الصدع بين ابناء البلد الواحد وستليها خطوات اخرى تساهم في اعادة اللحمة والتآخي بين ابناء العائلة المندواية الواحدة .



















لمزيد من اخبار سخنين والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق