اغلاق

القدس: جمعية برج اللقلق تعقد سلسلة لقاءات للنساء

القدس - ضمن مشروع المخدرات في عيون الامهات والزوجات والأخوات المقدسيات المنفذ من قبل جمعية برج اللقلق والممول من لجنة كويتيين من اجل القدس، وبالتعاون مع المركز



نسوي في مخيم شعفاط ومؤسسة المقدسي لتنمية المجتمع، تم عقد سلسلة من اللقاءات الدورية لمجموعتين من السيدات ما بين البلدة القديمة من القدس ومنطقة مخيم شعفاط وشارك في اللقاءات 25 سيدة مقدسية تحت اشراف المدبين والخبراء سمير الطرمان وعصام جويحان والمدربة غادة محيسن.
وانطلق المشروع بداية العام الجاري بشراكة مؤسساتية مقدسية وبإشراف من اللجنة الاستشارية لمكافحة المخدرات في مدينة القدس واللجنة العليات لمكافحة المخدرات في وزارة شؤون القدس وبمتابعة من رئيس اللجنة حمدي الرجبي، بهدف تنفيذ المشاريع التي يحتاجها الشارع المقدسي لمكافحة المخدرات والتي تندرج ضمن خطة اللجنة في مكافحة الظاهرة .
وتستمر التدريبات واللقاءات الارشادية ولقاءات الارشاد النفسي والتفريغ بشكل اسبوعي في البلدة القديمة ومخيم شعفاط من خلال الخبراء المتخصصين الذين بدورهم يعملون على مساندة السيدات وتوعيتهن في التعامل مع هذه الظواهر.
وضمن التدريبات ستعمل السيدات على اصدار اول مدونة تلخص الظواهر السلبية لاستخدام المخدرات في عيون الزوجات والامهات، حيث سيتم تلخيص كافة الآفات والظواهر السلبية الاقتصادية والنفسية والاجتماعية وغيرها في مدونة كاملة تصدر عن الجمعية وبكتابات السيدات واعمالهن.
ويتضمن المشروع مجموعة من اللقاءات الترفيهية والجولات والمساعدات العينية للمجموعة المتدربة من السيدات المقدسيات بهدف تعزيز الصمود ومكافحة الظاهرة بشكل أكبر.
من جانبه، أكد مدير جمعية برج اللقلق منتصر ادكيدك بأن الجمعية مستمرة بعملها في مدينة القدس من اجل محاربة الآفات والظواهر السلبية التي يحاول الاحتلال تغذيتها للقضاء على الشباب الفلسطينية ومحاربته من خلالها كالمخدرات والبطالة والتعليم.
وأضاف بأن الجمعية تعتبر مكافحة آفة المخدرات من اهم المسؤوليات والظواهر التي تعمل على محاربتها وبناء البرامج الدورية لمنع انتشارها ما بين الشباب والمراهقين في البلدة القديمة وبالمدينة بشكل عام.



لمزيد من اخبار القدس والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق