اغلاق

المجلس النسائي باقة يزور الخليل ويتعرف على معالمها

اختلفت وجهة السفر على الخط الجنوبي لشارع عابر اسرائيل المحاذي لمدينة باقة الغربية هذه المرة، فالعزم هو زيارة تواصلية إنسانية لمدينة الخليل،


 
حيث شارك وفد نساء رياديات وعضوات المجلس النسائي في باقة الغربية وبالتعاون مع جمعية الوفاء والأمل في زيارة تعد الأولى من نوعها لمدينة الخليل التي تقع جنوب مدينة القدس في الضفة الغربية لما لهذه المدينة من خاصية وميزة في التاريخ الانساني والديني والاقتصادي.
استقبل وشارك  الوفد النسائي مسؤول ملف البلدة القديمة نضال الجعبري ومدير شرطة البلدة القديمة محمد طميزي، حيث بدأ المشوار بجولة سياحية تعلوها القداسة وتسير منها  الخطى على  جسور انسانية مع اهالي البلدة القديمة التي تؤكد على الحضارات التي تعاقبت والأسوار شاهدة على قدسية وعراقة مدينة خليل الرحمن سيدنا ابراهيم .
تعتبر مدينة الخليل ثاني أقدم مدينة في العالم وهي اكبر المحافظات من حيث عدد السكان في الضفة الغربية تعود جذورها التاريخية إلى العصر البرونزي. يقدر عدد سكانها بـ 250 الف نسمة.  في قلب الخليل تقع البلدة القديمة بأسواقها وحاراتها القديمة أزقتها الطويلة ورائحة البخور في الأعواد لا تزال تلقي السلام على الزائرين، فيها تشتم رائحة الزمن على جدرانها، مدينة عبرت منها واليها الحضارات عبر الزمن.  تشتهر المدينة بكروم العنب فيها ويعتاش اهلها على التجارة وصناعة الزجاج المشهور.
سكان مدينة الخليل لا يزالون يجيدون الحياة المرحة بتفاصيلها اليومية وحاضرها مستمرون في الحياة فأسواقها نابضة بالحياة زاخرة بالبضائع الخليلية ذات الجودة العالية صناعة توارثتها الاجيال. الخليل ارض الشهامة والرجولة والكرم... تركيبة فسيفسائية من معاني الزمن الجميل. اصرت النساء الزائرات ان تتواصل انسانياً حيث شاركت الشراء من الاسواق العتيقة كدعم للذين رابطوا ولا يزالون يعزفون الامل من على قيثارة الايام التي حاولت اخراس الشجن فلم تستطع.

زيارة الحرم الابراهيمي
وتقدمت النساء باتجاه الحرم الابراهيمي بغية التعرف عليه كمان تربطنا به اواصر انسانية ودينية وقدسية عالية  حيث افاد  في الشرح عن الحرم الشيخ نظمي ابو سنينة عن تاريخ الحرم  وقدسيتة والمقامات الذي بداخله والمجزرة التي حصلت به عام 1994 مما اسفر عن سقط شهداء مصلين ومن ثم تم تجزئة الحرم الى نصفين. في داخل الحرم الابراهيمي مقامات الانبياء سيدنا ابراهيم واسحق ويعقوب عليهم السلام وتحت الحرم في مغارة المكافيلة تتواجد جثث الانبياء. كما يحوي الحرم على مقامات لسيدتنا سارة ام سيدنا اسحق رفقة زوجة سيدنا اسحق عليهما السلام.
وفي الحرم الابراهيمي يتواجد منبر صلاح الدين الأيوبي الذي بقي حافظا لوجوده على مدار السنين وهو الثالث فالمنبر الأول وجد  في القدس اذ  احرق وتم ترميمه وإعادته.  والأخير في  دمشق.
ثم تابع الوفد سيرة في السوق القديم المؤدي الى الحرم وفيه لا تزال عراقة السوق القديمة المختلجة بروائح البخور والزجاج الخليلي والتطريز الفلسطيني حيث عانى هذا السوق الكثير من التضييقات وانتعش كثيراً بوجود وفود تقدم اليه وشاركت النساء بدعم اصحاب المحلات دعماً وتواصلاً بين فلسطيني الداخل والخليل. وقد وافى مسوول البلدة القديمة الشرح حول تكية ابراهيم وهي عادة متوارثة عن سيدنا ابراهيم لإطعام الجياع وبهذا تكون مدينة الخليل مدينة لا بجوع بها انسان .
عادت النساء مع عودة الشمس وعودة العصافير وعودة العمال والأشجار كل الى مسكنه سعيدات بهذه الزيارة المميزة الريادية مؤكدات على " العودة اليها لما ارتبط من مشاعر انسانية وروحانية مقدسة شاكرات حسن الاستقبال ومرافقة محافظة الخليل " .

 
































لمزيد من اخبار باقة جت والمنطقة  اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق