اغلاق

الإعلان عن المشاريع التنموية لصندوق ووقفية القدس

أعلن صندوق ووقفية القدس اليوم عن برامجه التنموية للعامين 2016-2017 وإطلاق منصة المشاريع، وذلك خلال حفل أقيم في قاعة هند الحسيني بحضور رئيس مجلس إدارة


مجموعة صور خاصة التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما

صندوق ووقفية القدس منيب رشيد المصري ووزيري القدس عدنان الحسيني والتربية والتعليم صبري صيدم والشيخ عكرمة صبري والمطران عطا الله حنا ومحمد بركة رئيس لجنة المتابعة العربية وأعضاء مجلس إدارة صندوق ووقفية القدس الدكتور عماد أبو كشك وأحمد الرويضي وصفاء ناصر الدين وميشيل الصايغ ورياض كمال وحشد كبير من المقدسيين والمؤسسات المقدسية .
ورحب الدكتور عماد أبو كشك أمين سر صندوق ووقفية القدس في كلمة نيابة عن رئيس مجلس إدارة صندوق ووقفية القدس، مشيرا إلى أن الحفل يتضمن إطلاق المنصة الالكترونية وأن الصندوق سيبدأ باستقبال مشاريع التمكين لمدينة القدس .
وقال :" إن صندوق ووقفية القدس أنشأ كمؤسسة فلسطينية تنموية تعمل على دعم القدس والمقدسيين وتنمية القطاعات مما يحافظ على عروبة القدس وهويتها الوطنية" .
وأشار إلى "أن الهدف الاستراتيجي للصندوق هو تمكين الإنسان الفلسطيني وتحقيق التنمية المستدامة في القدس"، مؤكدا "أن الصندوق يسعى من خلال رجال الأعمال في المهجر والداخل الفلسطيني للاستثمار في مدينة القدس مما يعود بالفائدة على الشباب المقدسي والمؤسسات المقدسية" .

الوزير عدنان الحسيني إطلاق المشاريع التنموية
من جهته بارك الوزير عدنان الحسيني إطلاق المشاريع التنموية وقال إنه أمر مشجع لرؤية مبادرات من أجل القدس والمدينة مستعدة لأن تقبل كل من يعمل لأجلها مؤكدا أن القدس قضية كبيرة أمام الجانب الأخر الذي يعمل بإمكانيات هائلة معربا عن استعداد وزارة القدس للتعاون مع الصندوق والوقفية ونأمل من هذه البرامج والمشاريع أن ترى النور .
وأضاف نشجع القطاع الخاص والجهات التي تنوي الاستثمار في الإسكان مؤكدا "أن قضيتنا قضية وجود إسكان للأزواج الشابة وأن هذا الصراع بحاجة لإمكانيات" .
بدوره، أثنى الوزير صبري صيدم على "إعلان المشاريع لدعم مدينة القدس وتعزيز صمود المقدسيين"، منددا "بالمخططات الإسرائيلية الهادفة لمحاربة التعليم الفلسطيني في مدينة القدس" .
ودعا الوزير صيدم رجال الأعمال إلى "دعم المؤسسات المقدسية حتى تستطيع الصمود والاستمرار في عملها". وقال :" علينا أن نلبي النداء ولا يمكن أن نقف مكتوفي الأيدي ونستسلم للاحتلال ومهمتنا الحفاظ على أطفالنا المقدسيين والمسيرة التربوية وأن لا نسمح للاحتلال باجتياح التعليم في القدس" .
وقام أعضاء مجلس إدارة صندوق ووقفية القدس ورابطة شؤون عرب يافا بتكريم رجل الأعمال ميشيل الصايغ الذي عبر عن شكره لهذا التكريم وقال :" أن من يستحق التكريم هم أهل القدس والفلسطينيون على صمودهم التاريخي ووقفتهم في وجه الاحتلال وقال ما نقوم به ليس منة ولا حسنة وإنما واجب علينا وعلى كل فلسطيني دعم القدس وكامل التراب الفلسطيني أمام الممارسات الإسرائيلية" .
ثم تحدث ممثل الرابطة لرعاية شؤون عرب يافا عمر السكسك، مثمنا "صمود المقدسيين في مدينتهم ومشيدا بابن يافا ميشيل الصايغ" .
وتخلل الحفل الذي تولى عرافته راما يوسف ومحمود فتيحة وصلة شعرية للشاعرة رانية حاتم وعرض لفرقة وهج التابعة لمركز سرايا . وكذلك عرض شريط مصور حول صندوق ووقفية القدس ومشاريعه التنموية لعام 2016-2017 .



لمزيد من اخبار القدس والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق