اغلاق

مدرسة قلقس للبنين بالخليل تكرم الطلبة الأوائل

احتفلت مدرسة قلقس الأساسية للبنين، بتكريم أوائل الطلبة في المدرسة، وكما تم تكريم المعلمين، ومجلس أولياء الأمور فيها، بحضور ومشاركة أهالي الطلاب،


 
الذين شاركوا أبناءهم في فقرات وفعاليات الحفل.
وبحضور أ.نعيم حمدان ممثلاً عن مديرية التربية والتعليم،وكل من جمال طهبوب، ولينا مسك، وميسرة عابدين ، والأستاذ محمد عمران القواسمه عضو مجلس بلدية الخليل ، وعضو إقليم وسط الخليل عيسى أبو مياله، وأعضاء منطقة الشهيد سعد صايل، ومجلس أولياء الأمور .
ابتدأ الحفل بقراءة آيات من القرآن الكريم تلاها الطالب عبد الرحمن الطويل ، ثم عرضا للكشافة، والسلام الوطني الفلسطيني.
والقى مدير المدرسة أ. زيد باسم شبانه كلمة رحب بها بالحضور الكريم وأردف: " ونحن في هذا اليوم نكرم طلبتنا الأوائل في المدرسة لا يسعنا إلا أن نتقدم بأجمل باقات الورد و التهاني إلى ذويهم لتعاونهم معنا في متابعة أبنائهم في تحصيلهم الدراسي، و تواصلهم معنا للوصول إلى أفضل النتائج،و ما كانت هذه النتائج لولا جهود معلمينا الأفاضل في تقديم أفضل ما لديهم من خبرات واسعة و قدرات تعليمية هائلة و إيمانا منهم بإخلاصهم لمدرستهم و تفانيهم في عملهم ".
وأضاف: "بان تسمية فوج البواسل ما هو إلا تقديرا للطالب الأول على مستوى المدرسة الطالب: باسل عايد وزوز ونأمل من الله أن يحذو جميع الطلاب حذو باسل في الجد والاجتهاد وان ينفع الله بعلمهم وطنهم وأهلهم،وعبر عن شكره لمجلس أولياء أمور الطلاب الذين لهم فضل كبير على المدرسة ".
وفي كلمة مديرية التربية والتعليم نقل أ.نعيم حمدان رئيس قسم الأنشطة تحيات مدير التربية والتعليم أ. عاطف الجمل، وشاكراً الهيئة الإدارية والتدريسية في المدرسة على جهودهم وإخلاصهم في عملهم وتعويض الطلبة على ما فاتهم من خلال دوام الهيئتين الإدارية والتدريسية أيام السبت، وهنأ الطلبة على نتائجهم المميزه لهذا العام .
وبدوره، أشار أ. محمد عمران القواسمة عضو بأن البلدية قدمت لأهل المنطقة كل ما بوسعها وستعمل خلال الفترة القادمة على تقديم ما هو جديد للتخفيف من معاناة الأهالي في خربة قلقس، وشكر صمود الطلاب والأهالي في هذه المنطقة وشكر الهيئة الإدارية والتدريسيه على تفانيهم في عملهم في ظل ظروف اقتصادية صعبة يعيشها الشعب الفلسطيني بشكل عام والمعلمين والموظفين بشكل خاص .
ومن جانبه، أكد عيسى ابو ميالة عضو اقليم وسط الخليل ان الطلاب المتفوقون ثروة وطنيةٌ غاليةٌ يجب أن تحاط بكلِ مقومات الرعاية والعناية،  فالطالب المتفوق يَنظُر لما حوله بوعي ويتطلعُ لمستقبلٍ مشرق، وهو مع هذا يحتاجُ لمن يُعينُه ويوجهُه ويدفعه لمواصلةِ مسيرته الموفقة حتى يبلغ مأربَه وينالَ مرادَه ويحققَ آمالَه .
وأضاف أبو ميالة، "أن حركة فتح تولي اهتمامها للمناطق المستهدفه من قبل الاحتلال والتي تقع في منطقة التقسيم الجائر الذي فرضه الاحتلال بما يسمى H2 مطالبا كافة المؤسسات الاهتمام بتلك المناطق وإعطائها الاولوية في الخدمات لتعزيز صمود أهلها أمام سياسة الاحتلال ".
وممثلا عن أولياء الامور شكر زهير ابو تركي الهيئة الادارية والتدريسية على جهودهم في متابعة الطلبة وبارك للطلبة المتفوقين وأكد على توطيد التواصل لرفع التحصيل العلمي للطلبة، وقدم الطالب عمر شروف قصيدة للشاعر الفلسطيني تميم البرغوثي بعنوان "في القدس ". والقي الطالب باسل عايد وزوز وهو الطالب الأول على المدرسة كلمة الطلبة المتفوقين معبرا عن حرصه وزملائه على التفوق والإبداع مع شكره الكبير لمدير المدرسة والمعلمين .





لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق