اغلاق

وزير التربية الفلسطيني يستقبل وفداً من رجال الأعمال المقدسيين

بحث وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم، في مكتبه برام الله، مع مجموعة من رجال الأعمال المقدسيين سبل دعم التعليم في القدس.


جانب من اللقاء

وأطلع صيدم الوفد على الجهود التي تبذلها الوزارة في سبيل دعم التعليم في القدس والتي كان آخرها، عقد لقاء مع قناصل وممثلي الدول الشقيقة والصديقة، حيث تم إطلاعهم على انتهاكات الاحتلال بحق العملية التعليمية.
وشدد الوزير على ضرورة "تكاتف كافة الجهود لإفشال مخططات الاحتلال الهادفة لطمس الهوية الفلسطينية في القدس من خلال تعطيل المسيرة التعليمية".
واستمع صيدم من الوفد لمقترح حول إنشاء مدرسة نموذجية متطورة في القدس، مباركاً هذه الجهود، وأكد أن الوزارة ستسهل كل الإجراءات الخاصة بالتراخيص اللازمة لإنشاء هذه المدرسة.
وفي هذا السياق، أشار الوزير إلى أن هناك نقص حاد في الصفوف الدراسية بالقدس، داعياً المجتمع المدني والمقدسيين لتكثيف الجهود لدعم التعليم في القدس؛ بما يعزز من صمود شعبنا الفلسطيني وينقذ العملية التعليمية ويفشل مخططات الاحتلال الهادفة لتهويد القدس.
وأكد صيدم أن الوزارة وضمن خطتها الإستراتيجية تشجع فتح مدارس جديدة في القدس، مشيراً إلى أن هناك حوالي 5000 من الطلبة خارج أي إطار تعليمي، وهناك اكتظاظ في المدارس.
بدوره، أثنى وفد رجال الأعمال على دور الوزارة في دعم العملية التعليمية في فلسطين وخاصةً في القدس، موأكد الوفد أنه على استعداد تام لتكثيف الجهود والتعاون المشترك مع الوزارة لدعم المسيرة التعليمية في القدس.
وحضر اللقاء من الوزارة، مدير عام وحدة شؤون القدس ديما السمان.

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق