اغلاق

‘ماحش‘: المشتبه بجريمة القتل المزدوج انتحر ولم يقتل

ذكرت وسائل اعلام عبرية :" ان المشتبه بالقتل المزدوج في ريشون ليتسيون لم يقتل برصاص الشرطة، وتستند هذه المعلومات الى النتائج الاولية للتحقيق


مجموعة صور خاصة 

في الوحدة للتحقيق مع افراد الشرطة (ماحش)".
ووفقا لبيان ماحش "فان المشتبه يان جبريئلي ادرك ان الشرطة توصلت اليه وانه غير قادر على الافلات فقرر ان يضع حدا لحياته. وعلى ما يبدو فان الامر حدث اثناء تواجد الشرطة وفي الاثناء اطلقت عيارات نارية اتجاه المشتبه ولكن فعليا لم يصب المشتبه من العيارات النارية التي اطلقتها الشرطة" .
هذا وتمت احالة مواد التحقيق الى وحدة التحقيقات مع افراد الشرطة بشكل روتيني لفحص تصرف افراد الشرطة باعقاب اطلاق النار على مواطن وموته، وتستند التحقيقات الى نتائج تشريح عدلي مختلفة منها تبين للمحققين ان الحادث موت غبريئلي المشتبه بقتل صديقته انستاتسيا روسونوف ورفيقها الي كوندينوف كان نتيجة اصابته بعيار ناري وليس باطلاق نار من افراد الشرطة.
وكان المشتبه تنسب له شبهات قتل يوم الاحد قد رتب بعض الاشياء التي تظهر انه سيغيب كما ابلغ عائلته، انه يمكن ان يغيب لفترة طويلة، ومن بين ما اعده التسلح بمسدس واستئجار سيارة استعان بها للفرار بعد الجريمة وفقا للشبهات.







اقرا في هذا السياق:
مصرع رجل وسيدة تعرضا لإطلاق نار داخل منـزل بمركز البلاد



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق