اغلاق

‘هيئة المرابطين بالقدس‘ تحذر من ‘خطورة مسيرة الأعلام العبرية‘

حذرت هيئة المرابطين في القدس، الأربعاء امس الأول، "من خطورة مسيرة الاعلام العبرية ، التي ستقام في الأول من شهر رمضان المبارك (6/6/2016)"، وفقا لبيان صادر عنها.


هيئة المرابطين بالقدس

ا
ضاف البيان:"وصرّحَ يوسف مخيمر رئيس هيئة المرابطين في القدس الشريف ، أن هذه المسيرة التي يشارك فيها الآلاف من المتطرفين اليهود ، هي من أضخم وأخطر النشاطات التهويدية التي تقام في المدينة المقدسة ؛ إذ تهدف المسيرة بدورها لتغيير وعكس صورة مغايرة عن الوضع الثقافي  في المدينة ، عدا عن الكم الهائل من العنصرية التي ستصب في وجه المقدسيين خلال المسيرة ؛ إذ أن المشاركين فيها يقومون خلال المسيرة بإفزاع وترويع المارة ، إضافة إل تحطيم المحالات التجارية التي تعود للمقدسيين ، والاعتداء على الممتلكات الخاصة بالمواطنين .
وطالب مخيمر، الحكومة الإسرائيلية بالكف عن سياساتها العدوانية تجاه القدس والمقدسيين بما في ذلك تغيير المشهد الثقافي وتجاهل الوجود العربي الاسلامي والمسيحي في المدينة .
وأكد مخيمر بدوره على خطورة إطلاق بلدية الاحتلال لآلاف المتطرفين في شوراع البلدة القديمة ، بالتزامن مع الاحتفالات التي ستقام احتفاءً بقدوم الشهر المبارك ، إذ أن البلدة القديمة ستكون موطئ قدم لتلك الاحتفلات  مما سيؤدي إلى توتر شديد في الجو العام للمدينة".

الدول العربية والإسلامية
اردف البيان:"وأكد مخيمر على دور الدول العربية والإسلامية ؛ في المطالبة بوقف الاتنهاكات الإسرائيلية بحق المقدسيين والمقدسات الاسلامية في مدينة القدس خاصة النشاطات التهويدية .
يذكر أن اليهود المتطرفين يقيمون هذا النشاط بالتعاون مع بلدية القدس احتفالاً باحتلال المدينة والسيطرة عليها عام1967 ، وانتزاعها من الحماية الدولية مخالفة للقانون الدولي ، حيثُ أن بلدية القدس قد مولت هذه المسيرة العنصرية بثلاثة أضعاف الميزانية التي رُصدت العام الماضي لنفس النشاط  ، وفي هذا دليل واضح على دعم الاحتلال للارهاب والعنصرية" .



لمزيد من اخبار القدس والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق