اغلاق

أبو مازن لبوحبوط: أؤيد عقد مؤتمر سلام في معلوت ترشيحا

جاء في بيان لمكتب رئيس بلدية معلوت ترشيحا شلومو بوحبوط :" ان الرئيس الفلسطيني محمود عباس ابلغه عن تأييده لمؤتمر سلام يقام في مدينة معلوت ترشيحا" .
Loading the player...

وأكد ابو مازن وفقا للبيان "انه لن يسامح ليبرمان على التصريحات المتطرفة، غير انه لا يستبعد ولا يرفض الحوار معه".
جاءت هذه التصريحات التي نقلها مكتب شلومو بوحبوط اثناء زيارة لرئيس بلدية معلوت ترشيحا شلومو بوحبوط الى مقر الرئيس الفلسطيني ابو مازن في المقاطعة في رام الله بعد يوم واحد من تعيين ليبرمان وزيرا للامن الاسرائيلي، حيث ترأس بوحبوط وفدا لرؤساء سلطات محلية عربية ويهودية في بادرة لبعث الامل والتفاؤل، وهو رد عباس الايجابي ايضا اتجاه الحكومة الاسرائيلية، وفقا لما يشير له البيان.
وأضاف البيان: "تأتي الزيارة في مرحلة قطيعة بين السلطة الفلسطينية وبين الحكومة الاسرائيلية، وعلى اثر ذلك بادر بوحبوط بمساعدة النائب طلب الصانع لاجراء هذه الزيارة للرئيس الفلسطيني، علما ان تواصلا سابقا كان قد بدأ منذ تشرين اول 2015 عبر كتاب من الرئيس الفلسطيني لشلومو بوحبوط ردا على كتاب لرؤساء بلديات من كافة البلدات الاسرائيلية بادر اليه شلومو بوحبوط مع اشتعال ما يعرف " انتفاضة القدس" في بادرة لافشاء السلام".
 وضم الوفد رئيس بلدية معلوت ترشيحا شلومو بوحبوط، موطي دوتان رئيس مجلس اقليمي الجليل الاسفل، رئيس مجلس رمات يشاي عوفر بن اليعزر، رئيس مجلس كفر ياسيف عوني توما، رئيس مجلس المزرعة فؤاد عوض، نائب بوخبط ايمن شناتي، رئيس الاتحاد الشرقي العالمي حييم كوهين.

بوحبوط يطرح نقل مؤتمر السلام الى ترشيحا
وطرح بوحبوط خلال كلمته "استبدال فكرة مؤتمر السلام في فرنسا ونقله الى معلوت ترشيحا قائلا: "اعلم ان هناك جهودا كبيرة لاقامة مؤتمر السلام في فرنسا، ولكني اعتقد انه يجب ان يكون الحوار لدينا في اسرائيل . ان المسافة بين رام الله والقدس 10 دقائق، فلماذا تعقد المؤتمرات في فرنسا، اقترح اقامة المؤتمر في معلوت ترشيحا، في الايام التي عقد فيها اتفاق اوسلو كنت عضو كنيست في حزب العمل وقال بيرس حينها كلي امل ان يكون السلام بين الفلسطينيين والاسرائيليين كما هو في معلوت ترشيحا" .

الرئيس عباس: نريد سلاما مع الشعب اليهودي ونعمل على ذلك
وقال الرئيس الفلسطيني محمود عباس في كلمته :" انني لا احكم على انسان وفقا لانتمائه الحزبي وليس على الاقوال، وانما على اعماله في السلام ان كان ليبرمان مع حل الدولتين فلا شيء يمنع الفلسطينيين من ادارة مفاوضات معه، اذا كانت لديه النوايا الفعلية لذلك، وينسى الفلسطينيين تصريحاته " الدبلوماسية الارهابية" ونحكم عليه وفقا لافعاله المستقبلية، نعلم ان اليمين اثبت في الماضي انه قادر على صنع السلام حين فاجأ بيجين الجميع وصنع السلام ، نريد لجميع الاسرائيليين ان يؤمنوا بالسلام، نريد سلاما مع الشعب اليهودي ونعمل على ذلك" .
وتابع عباس :" ان التجربة في التعايش في القرى والمدن في الجليل تثبت ان الاسرائيليين والفلسطينيين يمكنهم العيش معا في دولتين جارتين بامن وسلام، وهناك حاجة للتطبيع مع الدول العربية ويجب استغلال المبادرة العربية".
وفي نهاية كلمته توجه لبوحبوط :" انني ابارك ما تصنعونه في مدينتكم من اجل السلام فهي ليس مفهوما ضمنا"، وعن مبادرة مؤتمر السلام في معلوت ترشيحا قال :" انا اؤيد"" .


تصوير: شلومو شربيط















اقرا في هذا السياق:
عباس يستقبل رؤساء بلديات إسرائيلية: ‘السلام ممكن‘ !

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق