اغلاق

الحمد الله وصيدم يتفقدان قاعات امتحان الثانوية بضواحي القدس

بدأ صباح امس السبت (78,523) طالباً وطالبة نظاميين في المحافظات الشمالية والجنوبية، تقديم امتحان الثانوية العامة (التوجيهي)، والتحق الطلبة في ( 648 ) قاعة،

حيث أدوا الورقة الأولى في مبحث التربية الإسلامية في ظل أجواء سادها الهدوء والنظام والانضباط في مختلف قاعات مديريات الوطن.  وأجرى رئيس الوزراء الفلسطيني  د. رامي الحمد الله، ووزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم، جولة تفقدية لقاعات امتحان الثانوية العامة في مديرية تربية ضواحي القدس؛ " للاطمئنان على سير تقديم هذا الاختبار الوطني، وذلك في مدرسة بنات الأموية الثانوية في قرية بيت اجزا، حيث تم اختيار هذه المدرسة؛ تكريماً وتخليداً لروح الشهيدة الطالبة سوسن منصور، ابنة هذه المدرسة، التي ارتقت قبل أيام برصاص الاحتلال الذي حرمها من تقديم امتحان التوجيهي مع زميلاتها لهذا العام".
وشارك في هذه الجولة، وزير شؤون القدس، المحافظ م. عدنان الحسيني، ووكيل الوزارة د. بصري صالح، والوكيلان المساعدان م. فواز مجاهد، ود. أنور زكريا، ومدير تربية ضواحي القدس أيوب عليان، ووالد الشهيدة منصور، وعدد من المديرين العامين وممثلي المؤسسات الرسمية والأجهزة الأمنية والشرطة والفعاليات المجتمعية وغيرهم.
ونقل الحمد الله تحيات الرئيس محمود عباس واشادته بجهود أسرة وزارة التربية والتعليم العالي في تنظيم عقد امتحان الثانوية هذا العام على أكمل وجه، وكل من ساهم في تنظيم سير عملها، لا سيما المؤسسة الأمنية. متمنياً النجاح والتوفيق لكافة الطلبة والطالبات المتقدمين للامتحان.
وقال رئيس الوزراء الفلسطيني: "هذه الزيارة تأتي كرسالة انتصار للعملية التعليمية في القدس وضواحيها، كونها لب وجوهر الدولة الفلسطينية، في ظل محاصرة هذه المناطق بالجدار والاستيطان". وأضاف الحمد الله: "نتابع موضوع تقديم الأسرى في سجون الاحتلال امتحانات الثانوية العامة. ولأول مرة هذا العام يعقد امتحان الثانوية العامة للمنهاج الفلسطيني لأبناء شعبنا في الخارج، حيث سيتقدم 34 طالباً في قطر، و46 طالباً في رومانيا".

" نجدد عهد الوفاء والانتماء للشهداء والراحلين ونستذكر الشهداء الذين خسرتهم الأسرة التربوية ومنهم المربية رهام دوابشة "
بدوره، أكد صيدم على الاهتمام الذي توليه وزارة التربية وطواقمها كل عام من أجل إنجاح هذا الامتحان الوطني وتوفير كل السبل اللازمة لذلك، معرباً في الوقت ذاته عن ارتياحه  لسير تقديم الامتحان في محافظات الوطن بنجاح.
وأردف صيدم قائلاً: " من هنا من مدرسة الطالبة الشهيدة سوسن منصور نجدد عهد الوفاء والانتماء للشهداء والراحلين ونستذكر الشهداء الذين خسرتهم الأسرة التربوية ومنهم المربية رهام دوابشة، ورغم الألم سنبقى نتشبث بسلاح العلم والمعرفة والإرادة ..".
وشارك في هذه الجولة المحافظ الحسيني، ومدير عام وحدة القدس في الوزارة ديما السمان، ومدير تربية القدس سمير جبريل، وغيرهم من ممثلي الأسرة التربوية.
وفي سياق متصل، تفقد الوكيل صالح قاعات التوجيهي في مدرستي بيت اجزا الأساسية، والملك غازي الثانوية في بلدة بدو، وتمنى لجميع الطلبة التوفيق والنجاح، مشيداً في الوقت ذاته بجهود كافة أبناء الأسرة التربوية على دورهم الفاعل في انجاح سير هذا الامتحان الوطني.




































































لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق