اغلاق

اليابان: تطوير طائرة بدون طيار زنتها أقل من 200 غرام

تمكن مهندسون يابانيون من تطوير طائرة بدون طيار خفيفة جدا إذ لا يتعدى وزنها 200 غرام، وتم اختبارها في جزيرة "كيوسيو" اليابانية التي تعرضت مؤخرا لزلزال مدمر.


الصورة للتوضيح فقط

وقام المركز الياباني لرسم الخرائط في طوكيو بالاشتراك مع معهد البحث العلمي والتقني للوقاية من الكوارث الطبيعية بإنشاء عدة نماذج تجريبية من الطائرات بدون طيار (الدرونات) الصغيرة الحجم والخفيفة الوزن.
وقد تم استخدام هذا النوع من الدرونات لأول مرة لأغراض تجريبية بغية مسح الأضرار الناجمة عن الزلزال الذي وقع مؤخرا في محافظة "كوماموتو" في جزيرة "كيوسيو" اليابانية. ويمكن حمل الطائرة بدون طيار مع بطاريتها باليد إذ هي تزن 199 غراما تقريبا.
وتتميز الدرون بامتلاكها جهازا خاصا بتحديد المواقع والملاحة كما تم تزويدها ببوصلة وكاميرا تصوير، وهي قادرة على التحليق على علو يتراوح ما بين 20 و 30 مترا.
وتستطيع الطائرة أخذ صور ثلاثية الأبعاد لأهداف أرضية مستعينة بالكاميرا المثبتة عليها ويتم التحكم فيها بواسطة الحاسوب.

لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من تجديدات واختراعات اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
تجديدات واختراعات
اغلاق