اغلاق

الممرضة حجة، الناصرة: صيام المرأة الحامل بملاءمة فترة الحمل

التقت مراسلة موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع الممرضة ليلى حجة من الناصرة، حيث تحدثت عن الحامل والصيام بقولها :" إن الحمل حالة فيزيولوجية طبيعية وليست مرضا،


الممرضة ليلى حجة ، صور التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما
 
لهذا لا يوجد مانع من صيام المرأة الحامل، إذا اتبعت بعض الإرشادات المهمة، على أن تراجع الطبيب إذا ما تعرضت لأية مضاعفات، فاحتياجاتها تختلف احتياجات غير الحامل، من حيث العناصر الغذائية المختلفة التي تحتاجها في فترة الحمل. المرأة الحامل تحتاج الى 30% من البروتينات أكثر من المرأة العادية، كما ترتفع حاجتها للسعرات الحرارية لتوليد الطاقة التي يحتاجها الجنين. لهذا يجب أن تركز المرأة الحامل في شهر رمضان بالذات، على الأغذية التي تحتوي على البروتين مثل اللحوم، سواء البيضاء أو الحمراء، والبيض، إلى جانب تناول الخضراوات الطازجة والتقليل من النشويات".
وأضافت :" صيام المرأة الحامل يجب أن يلائم فترة الحمل، ويمكن تقسيم مراحل الحمل إلى ثلاث مراحل: المرحلة الأولى، وهي الثلاثة أشهر الأولى من الحمل، التي فيها يبدأ الجنين بالنمو داخل الرحم. وتتعرض الحامل لعدة أعراض صحية، مثل: الغثيان والقيء والقلق والإحساس بالتعب، وتكون معرضة للجفاف، لهذا لا يفضل صيام المرأة الحامل في هذه الفترة. المرحلة الثانية، من الشهر الرابع حتى الشهر السادس، وفيها يطرأ تحسن في صحة المرأة، وتستطيع المرأة الصيام بشكل آمن. لكن يجب الأخذ بالاعتبار عدم وجود موانع صحية مثل ارتفاع ضغط الدم والسكري .
المرحلة الثالثة، تستمر من الشهر السادس حتى الشهر التاسع، وهذه المرحلة تعتبر من أصعب مراحل الحمل، وفيها يزداد حجم الجنين، وتشعر المرأة بالتعب والإرهاق. صيام المرأة الحامل في هذه الفترة منوط بوضعها الصحي، لهذا يجب استشارة الطبيب .
أعراض تجير المرأة الحامل على الإفطار: انخفاض الضغط، الشعور ببرودة الأطراف، والغثيان، وعدم القدرة على القيام بأي مجهود، أو الشعور بأوجاع في الظهر والبطن التي من الممكن أن يترتب عليها إجهاض أو ولادة مبكرة. أما عن موانع صيام المرأة الحامل، فإذا كان الجنين لا ينمو بشكل طبيعي، إذا كانت الحامل تعاني من مرض السكر وتأخذ جرعات أنسولين، إذا كانت المرأة الحامل تعاني من أمراض القلب، أو إذا كانت تعاني من الأنيميا". 
واختتمت بالقول :" أما عن النصائح لصيام المرأة الحامل بشكل آمن فهي تناول وجبتين رئيسيتين ومتوازنتين في المحتوى الغذائي عند الإفطار والسحور والإكثار من شرب السوائل. تأخير وجبة السحور إلى ما قبل الأذان مباشرة، مع زيادة كمية البروتين فيها. عدم الخروج من المنزل خلال النهار ووقت ارتفاع الحرارة مع أخذ قسط وافر من الراحة والنوم خلال ساعات النهار، الحفاظ على جو البيت مكيفا لتخفيف الشعور بالعطش".
 




لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق