اغلاق

إدارة جمعية الأخوة لرعاية المسن بالناصرة :‘تحالف الظلم توسع‘

جاء في بيان صادر عن "جمعية الأخوة لرعاية المسن" في الناصرة، وصلت نسخة عنه لموقع بانيت وصحيفة بانوراما، أن الجمعية تقدمت أمس "بدعوى للمحكمة المركزية


صورة ارشيفية لمدينة الناصرة

للشؤون الإدارية في  القدس ضد وزارة الرفاه  ومؤسسة التأمين الوطني لإصدارهم وثائق واتفاقيات غير قانونية دعما لموقف بلدية الناصرة الخاطئ والغير قانوني بخصوص تفعيل المركز اليومي للمسن".
أضاف البيان:"
مساعدة لبلدية الناصرة ولتنفيذ شروط المحكمة قامت مؤسسة التأمين الوطني بتوقيع إتفاقية مع بلدية الناصرة وذلك لمساعدة البلدية بالمثول يوم 13/7/2016 أمام المحكمة وكأنها أوفت كافة إلتزاماتها المطلوبة. الإتفاقية هي اتفاقية غير قانونية وهي بمثابة فضيحة بكل ما تحمل الكلمة من معنى لأن أحد بنود الإتفاقية نفسها يمنع بلدية الناصرة من ممارسة إدارة مركز يومي للمسن.
الوزارة كذلك أصدرت تصريح مؤقت للبلدية، التصريح غير قانوني وهو أيضا لمساعدة البلدية وضد تعليمات وزارة الرفاه نفسها".
تابع البيان:"إ
دارة الجمعية وقبل أن تقوم الوزارة والتأمين الوطني بارتكاب هذا الخطأ كانت قد أرسلت رسائل تحذر من قضية تصرفات خارجة عن القانون ولكن لا حياة لمن تنادي !!! مما إضطرنا في النهاية للتوجه للقضاء.
إدارة الجمعية رغم هذا الحلف الغريب والمستهجن مستمرة بتقديم خدماتها للمسنين كالمعتاد وتقول وبصوت عال لمسني المركز اليومي ولمسني المدينة: أنتم تستحقون الأفضل. نهاية البيان.

بيان البلدية
الى ذلك سبق ان عممت بلدية الناصرة امس الثلاثاء بيانا جاء فيه:"صدر قرار من محكمة العدل العليا بخصوص إدارة المركز اليومي للمسنين في الناصرة مفاده أن بلدية الناصرة تستطيع أن تدير المركز الذي يهتم ويفعل المسنين ويقدم لهم الخدمات اليومية التي يحصلون عليها حسب القانون.
وبهذا القرار الصادر من المحكمة ونهائياً يكون هذا الملف قد تمَ أغلاقه وتكون جمعية الأخوة للمسنين قد فشلت فشلاً ذريعاً في القضية التي طرحتها أمام المحاكم محاولة منع البلدية من تنفيذ قرارها الذي جاء لكي يضم جمهور المسنين إلى متلقي خدمات من البلدية بواسطة دائرة الرفاه الاجتماعي فيها".

البلدية تدير مؤسساتها بنفسها 
أضاف البيان:"
وعليه ندعو كافة الآباء والأمهات المسنين بالتوجه إلى المركز الذي تمَ افتتاحه خصيصاً لهم وبمستوى راقي والذي يقدم الخدمات لجمهور المسنين وتتوفر به كافة الخدمات والنشاطات التي يشرف عليها قسم المسنين في دائرة الرفاه الاجتماعي. ويأتي هذا القرار لينجع العلاقة بين البلدية وجمهور المسنين بحيث سيحصلون على كافة حقوقهم ويتلقون الخدمات بشكل مباشر دون وسيط وبشفافية مطلقة ويزيد من الاهتمام بالمسنين ورعاية شؤونهم ويكفل لهم شروط أفضل تصل أليهم مباشرة.
المركز الجديد تم افتتاحه مؤخراً قرب دوار العمارة وبه كافة الشروط التي يجب أن تتوفر لراحة المسنين .
لقد قررت البلدية قراراً صائباً بأن تدير مؤسساتها بنفسها وبهذا تكفل وصول الخدمات بشكل أفضل ومباشر لأن مصلحة المسنين ورفاهيتهم أمر لا مساومة عليه". نهاية البيان الذي وصلت نسخة عنه لموقع بانيت وصحيفة بانوراما.



لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق