اغلاق

مساجد أم الفحم تواصل دعمها لـ ‘إفطار الصائم‘ بالأقصى

انضم مسجدا صلاح الدين (حي البراغلة) وعبد الله ابن مسعود (حي الباطن) في مدينة أم الفحم، إلى مشروع "إفطار الصائم" في المسجد الأقصى المبارك ،

خلال شهر رمضان المبارك، والذي تداعت إليه العديد من المساجد في الوسط العربي.
وتبرع رواد المسجدين بتكلفة وجبات الإفطار في إطار حملة لدعم تواجد المصلين والمعتكفين داخل المسجد الأقصى المبارك وتوفير إفطارهم.
وانطلق المشروع الرائد مطلع شهر رمضان المبارك، حيث تم توفير آلاف وجبات الإفطار للصائمين في الأقصى، من الوسط العربي وعمّار المساجد في الأحياء المختلفة بالبلدات العربية.
ودعت لجان المساجد الاهل إلى تكثيف التواصل مع المسجد الأقصى من خلال شد الرحال إليه في الأيام الأخيرة من شهر رمضان ودعم مشروع "إفطار الصائم" الذي يعزز الروابط الإيمانية بين المسلمين ويعين بعضهم بعضا.



لمزيد من اخبار ام الفحم والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

 

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق