اغلاق

محاضرة بمركز عباس بحيفا حول ‘الصحافة المكتوبة‘

استضاف النادي النسائي في المركز الجماهيري عباس الكاتب والإعلامي نايف خوري ، الذي تحدث عن تجربته وخبرته الصحافية والإعلامية طيلة خمسة وأربعين سنة.

وقال الإعلامي خوري : " إن صحافتنا المكتوبة أصبحت تنافسها وسائل الإعلام الإلكترونية ووسائل التواصل الاجتماعي ، مما يجعل الناس يبعدون عن مطالعة الجريدة في أواخر الأسبوع . ونظرا لرغبة الجمهور بالتعرف السريع على مجريات الأحداث، فإنه يلجأ إلى الوسائل الإلكترونية ".
وأضاف خوري : " على الرغم من ذلك نجد جمهورا من الأوفياء للصحافة المكتوبة، والذين يرغبون بمسك الجريدة بأيديهم فيطالعونها متى شاءوا " .
ثم تحدث نايف خوري عن تجاربه في النقل المباشر في الإذاعة والتلفزيون، وما يتعرض له الصحافي من مواقف قد تشكل خطرا على حياته . وأشار خوري إلى  " أن نشاط الصحافي شامل وواسع ، ويجعله يتعرف ويختلط بمختلف فئات المجتمع ، واللقاءات مع زملائه الصحافيين في أنحاء العال م، وحضور المؤتمرات وزيارات مميزة لأماكن متعددة في العالم ، وضرب الإعلامي خوري مثالا على زيارته الأخيرة إلى دبي حيث شارك في مؤتمر دولي للغة العربية عقد هناك " .
وفي نهاية المحاضرة رد على أسئلة الحضور، حيث استضاف نادي عباس عددا من أعضاء النادي النسائي الأرثوذكسي والكاثوليكي.



لمزيد من اخبار حيفا والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق