اغلاق

بنك مركنتيل منطقة عكا مستمرّ في فعّالياته التطوعية

في إطار النشاطات التي ينظّمها بنك مركنتيل في البلدات والقرى المختلفة، وإلى جانب نشاطه التجاري، يعمل البنك بشكل دؤوب لصالح المجتمع عن طريق تبرعات،



رعاية مناسبات وأعمال تطوعية يقوم بها الموظفون في جميع أنحاء البلاد.
نشاطات البنك لصالح المجتمع وصلت هذه السنة إلى ذروتها خلال شهر رمضان الكريم وفترة انهاء السنة الدراسية وحفلات التخّرج.
وفي هذا السياق شارك بنك مركنتيل في رعاية عدّة حفلات تخرّج في مدارس ثانوية في البلدات المختلفة ومنها: تخرج المدرسة الشاملة "البطوف" في عرابة الذي شارك فيه الطلاب، أهاليهم وممثلون عن البلدية الذين استمتعوا بوجبة إفطار. وقد مثّل بنك مركنتيل في الحفل السيد عائد ذياب، مدير فرع عرابة في مركنتيل الذي ألقى كلمة أمام الحضور تحدّث فيها عن القيمة العالية التي يوليها البنك لدعم المجتمع . وقد تحدّث ايضًا عن الطلاب الذين ينهون جزءاً من حياتهم ويخرجون إلى طريق النضوج، قائلاً إنه من المؤكد بأن العديد منهم سيختارون الإستمرار والدراسة في الجامعات. وقد تحدث ذياب عن الشروط الممتازة التي يمنحها بنك مركنتيل للطلاب الأكاديميين والتي تشمل قروضًا سهلة ومريحة لتمويل تعليمهم الأكاديمي والتي يبدأون بتسديدها بعد عام فقط من إنهاء الدراسة بأقساط شهرية مريحة.

الرامة
وفي الرامة شارك بنك مركنتيل في رعاية حفلة تخرّج طلاب المدرسة اللاتينية. وقد مثّل البنك في الحفل السيد زياد نجم، مدير الفرع الذي وزّع على الطلاب هدايا من البنك متمنياً لهم النجاح في مسيرتهم . وقد مثل السيد نجم ايضاً البنك في مناسبات اخرى ومنها: مؤتمر "ماتيا" الذي أقيم في بلدة المغار بمشاركة رئيس المجلس والذي في إطاره استمتع المشاركون بعرض جميل من إبداع طلاب البلدة.
شارك أيضاً هادي غندور، مدير فرع مركنتيل في دير الأسد في مسابقة بادر لها نادي روتاري في الرامة مسابقة SPELLING BEE والتي شارك بها طلاب صف الخامس والسادس بحضور وجهاء من البلدة، العائلات وطاقم المدرسة والطلاب.

كابول وشعب
وفرع كابول بإدارةاحمد سروجي قدّم رعاية لحفلات تخرّج ثانوية كابول وثانوية شعب للسنة الثالثة على التوالي، علمًا أن الحفلات اقيمت في قاعة الديوان كابول، كما شارك أيضاً السيد ماجد قراقرة، مسؤول قسم التسويق في البنك بمنطقة عكا في الحفلات، وأكد بأنه استمتع كثيراً بالمشاركة بها وتأثر بكلمات مديري المدارس الذين شكروا البنك على مبادرته اللطيفة وأكدوا بأن مبادرة مركنتيل أصبحت عادة، لأنه وللسنة الرابعة على التوالي يستمر البنك في رعاية مناسبات وحفلات تخرج. وأكد أيضأ بأن بنك مركنتيل يولي أهمية كبيرة للتربية الإقتصادية والإستهلاك الصحيح وإدارة الميزانية، وأن هذا المسار مهم جداً بالنسبة للطلاب الذين يخرجون لمعترك الحياة والنضوج . فقد  نظم البنك محاضرات عديدة في كفرياسيف، عرابة، جديدة- المكر وكابول في موضوع إدارة الحساب وتحقيق الذات للطلاب من صفوف الثواني عشر حيث زاروا الفروع وتعرفوا على البنك واستمعوا إلى محاضرة من قبل مختصين.

حفلات التخرج
عوني أبو سالم، مدير منطقة عكا في بنك مركنتيل يقول: "ممثلو البنك في البلدات المختلفة فرحوا لمشاركتهم في حفلات التخرّج في المدارس الثانوية. بنك مركنتيل يولي أهمية كبيرة لدعم التربية والتعليم، الشباب وجيل المستقبل، لذا رأينا أنه من الضروري المشاركة في يوم مهم كهذا لإنهاء فترة في حياة طلابنا وبدء مرحلة جديدة في حياة النضوج. لذلك قررنا أن نبادر ونقيم دورات للطلاب في فروع البنك التي علمناهم بها الإدارة المالية وإدارة الحساب بشكل صحيح وإدارة الميزانية بمسؤولية" .
وأضاف: "بنك مركنتيل شريك منذ فترة طويلة في مشاريع تربوية عديدة ومنها "هزنيك – انطلق مع مركنتيل" وفي إطاره يوزع البنك منحاً تعليمية على الطلاب لتمويلهم أكاديمياً، ومشروع " حاسوب لكل ولد" الذي في إطاره تقدم سنوياً حواسيب عديدة لطلاب من عائلات مستورة، ومشروع "درس آخر" الذي في إطاره يقوم الموظفون بالتطوّع في المدارس في بلدات مختلفة ويعلمون طلابنا مصطلحات أساسية في عالم البنوك وإدارة الحسابات وغيرها . وبخصوص  مشروع "هزنيك مركنتيل" ، فأذكّر بأن الحفل السنوي أقيم قبل عدة أسابيع فقط، وخلاله تم توزيع عشرات المنح على الطلاب. وخلال سنوات المشروع بادر البنك إلى توزيع عشرات المنح على الطلاب من الوسط العربي في جميع أنحاء البلاد، وفي إطاره يلتزم الطلاب بمساعدة طلاب من المدارس الثانوية وبهذه الطريقة يزيد التطوع ويتسلسل" .
وختم أبو سالم: "أغتنم هذه الفرصة وأقدّم التهاني بمناسبة عيد الفطر السعيد. وكل عام وانتم بخير " ( ع.ع)





لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق