اغلاق

مدينة بلا عنف طمرة بتوعية عن مخاطر المفرقعات وظواهر اخرى

أفاد مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما انه وعلى مدار شهر رمضان، تحرص مدينة بلا عنف بطمرة ومشروعها والذي يديره محمد ذياب على اصدار نشرات توعوية للمواطنين والاهالي


مدير برنامج مدينة بلا عنف محمد عدنان ذياب

والمدارس لخصوص ظواهر كثيرة بطمرة من المفرقعات وغيرها وقد قامت هيئة المشروع بتوزيع مناشير كثيرة بهذا الخصوص.

محمد ذياب ينصح الاهالي ويرشدهم
وفي حديث لمراسلنا مع مدير برنامج مدينة بلا عنف محمد عدنان ذياب، قال :" المفرقعات ليست لعبة ومخاطرها كثيرة، اذ تعد ظاهرة الألعاب النارية والمفرقعات من الظواهر السلبية المنتشرة في مجتمعنا وعلى الرغم من كل التحذيرات وخطورتها الجسدية والاجتماعية والإزعاج الكبير الذي تسببه ، فان استعمالها ما زال منتشراً خاصة في شهر رمضان والأعياد ، اذ يتعرض الأطفال سنوياً لحوادث حرق ، ومن هنا اناشد الأهل بالاهتمام اكثر واكثر بأولادهم ،وأناشد اصحاب المحلات بعدم المتاجرة بالاطفال" .







لمزيد من اخبار قرى المرج والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق