اغلاق

اتفاق جماعي جديد في شركة بطاقات الاعتماد ‘كال‘

جاء في بيان صادر عن الهستدروت، أن "الهستدروت، ادارة شركة بطاقات الاعتماد ‘كال‘، ولجنة المستخدمين، قاموا بالتوقيع على اتفاق جماعي جديد يشمل نحو 1400 من


لحظة توقيع الاتفاق

مستخدمي الشركة،
 ويسري مفعولة حتى نهاية العام 2018.
الاتفاق يشتمل على علاوات اجور سنوية %9.3 حتى فترة سريان الاتفاق (%3.1 في كل عام). علاوات الاجور ستعود بالفائدة على مئات المستخدمين من اصحاب الدخل المحدود (حتى 7.500 شيكل), سيحصلون ايضا على علاوة اجور بحوالي %5 لتحسين مستوى اجورهم. ويشار الى ان العلاوات تشمل ايضا اشهر العام 2016.
وسيتم بحسب الاتفاق رفع الحد الادنى من الاجور في الشركة ليبدا من 5000 شيكل, اعتبارا من الشهر الحالي, رغم ان رفع الحد الادنى من الاجور في المرافق الاقتصادية سيتم مطلع العام المقبل, والذي بادرت اليه الهستدروت.
في خطوة استثنائية, مستخدمو شركة كال سيحصلون على هبة بحوالي %1.5 لقاء بيع الشركة الام فيزا اوروبا خارج البلاد.

بنود اضافية
اضاف البيان:"أيضا في الاتفاق, نسبة المستحقات للتقاعد التي تدفعها الشركة تبلغ %7.5, بالاضافة الى الزيادة في صندوق الاستكمال بنسبة مماثلة.
كما تم الاتفاق على تخصيص ربع مليون شيكل في كل عام من اعوام سريان الاتفاق كمنح لتعليم ابناء وبنات المستخدمين, و 200 مليون شيكل كمنح تعليمية للمستخدمين انفسهم.
من لديه اولاد من جيل 3 اشهر وحتى 3 اعوام سيحصل على زيادة حتى 700 شيكل شهريا لرياض الاطفال. ومن لديه اولاد من جيل 3- 18 عاما سيحصل شهريا على زيادة 100 شيكل, بالاضافة الى 1000 شيكل سنويا للمخيمات للاولاد من جيل 3-12 عاما.
كذلك الامر, سيتم تخصيص 1650 شيكل سنويا للملابس, و1200 كوبونات للاعياد.
شركة كال ستخصص ميزانية 252 الف شيكل, وستقيم غرفا رياضية للمستخدمين لرفاهية المستخدمين. الشركة ستخصص ايضا ميزانية اخرى لعطلة سنوية للمستخدمين".

نقلة هامة
رئيس هستدروت هامعوف، ارنون بار دافيد، قال بعد التوقيع على الاتفاق:" بعد مفاوضات حثيثة توصلنا الى اتفاق يقدر عمل مستخدمي شركة كال. اقدم الشكر للمستخدمين ولادارة الشركة على تحقيق هذه الانجازات التي تعني تعزيز مكانة العامل".
المدير العام في شركة كال، دورون سابير قال:" ارحب بالوصول الى هذا الاتفاق بعد مفاوضات طويلة، وهذا يدل على التعاون والشراكة مع المستخدمين. الاتفاق يعد نقلة هامة للمستخدمين والشركة في ان واحد، ويعكس العلاقة بين الادارة والمستخدمين, ويضمن الاستقرار في الشركة الرائدة في مجال بطاقات الاعتماد".
رئيس قسم المصارف وشركات بطاقات الاعتماد في الهستدروت، مناحيم مليك قال:" بعد مفاوضات معقدة توصلنا الى اتفاق جماعي هام، يلبي احتياجات اجتماعية للمستخدمين وامنهم التشغيلي، بالاضافة الى مصلحة الشركة".



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق