اغلاق

‘آبل‘ تطلق ساعة ربما تحتوي على كاميرا لإجراء مكالمات فيديو

أطلقت شركة "آبل" أول ساعة من تصميمها وانتاجها في أبريل/ نيسان 2015. لكنها فشلت في اظهار قدرتها مقارنة مع أجهزة "آيفون"، وواجهت انتقادات بسبب عمر البطارية،

مع عدم وجود تطبيقات فيها. ولكن يعتقد أن "آبل" تستعد لإطلاق الجيل الثاني من الساعة والتي تضم شاشة تعمل باللمس في سبتمبر/ أيلول، ويشاع أن الجهاز سيكون أرق من ساعة "آبل" الأصلية، وربما يأتي بكاميرا فيديو أعلى الشاشة لإجراء مكالمات "فيس تايم".
وتوقع المحللون أن تحاول "آبل" معالجة بعض المشاكل التي واجهها المستخدمون في النموذج الأصلي عن طريق تمديد عمر البطارية في محاولة لمواكبة المنافسين. وأفاد موقع Tech Radar أن آبل ربما تطلق "آبل ووتش2" في الحدث السنوي الخريفي لها في سبتمبر/ أيلول هذا العام. وفي حين أطلقت أول ساعة لآبل بسعر 349 دولارًا أمريكيًا، فقد خفضت آبل السعر مؤخرا إلى 299 دولارًا.
وأضاف موقع Tech Radar " أن تخفيض سعر الساعة سيجعلها تظهر في المزيد من الأيدي"، ويذكر أن آبل ووتش 2 ستكون أرق بنسبة 40%، ويقال أنه لن يكون هناك تغيرات كبيرة عن النموذج الأصلي ذات الشاشة المربعة، ومن المتوقع تحسين جودة الشاشة وتخزين البيانات وعمر البطارية.

وتضم آبل ووتش 2 رقاقة لاسلكية جديدة لمهمات الاتصال الأساسية دون الحاجة إلى حمل الهاتف. وتعني هذه التكنولوجيا أن الساعة ربما تستخدم "واي فاي". وزعم موقع "فون أرينا" أن "آبل ووتش2" ستضم كاميرا فيديو أمامية لإجراء مكالمات الفيديو بدلا من المكالمات الصوتية فقط، وربما يشهد حدث الإطلاث إطلاق نماذج جديدة، إضافة إلى الإصدار القياسي والرياضي المتوفر حاليا، ولم يتضح بالضبط المواد التي ستشكل الجهاز الجديد ربما يكون التيتانيوم أو البلاتونيوم أو المعدن السائل، وربما يتم استبدال شاشة الساعة بشاشة "ميكرو ليد" في خطوة أعلى من شاشات أموليد الحالية ما يتيح سطوع وتوفير أفضل في الطاقة، وتشير الشائعات إلى إحتمالية ترقية حزام الساعة، حيث تم الكشف عن أحزمة ذات ألياف مضيئة ما يعني أن المستخدم يمكنه الحصول على الإشعارات حتى في حال عدم النظر إلى الشاشة.



لدخول زاوية انترنت وتكنولوجيا اضغط هنا

لمزيد من تجديدات واختراعات اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
تجديدات واختراعات
اغلاق