اغلاق

ادارة نادي اهلي قلقيلية تقرر الاعتماد على ابناء النادي

عقدت ادارة نادي اهلي قلقيلية اجتماعا خاصا لها لبحث امور تخص فريق كرة القدم الأول والتحضيرات الخاصة بدوري الدرجة الثانية للموسم القادم 2016/2017م.



وبعد ان تدارس الجميع الأمور الخاصة بفريق كرة القدم الأول ومناقشة النتائج والحيثيات التي حصلت خلال المواسم السابقة هذا من جهة ، ومن جهة اخرى الأزمة المالية الخانقة التي يمر بها النادي الأهلي القلقيلي بالرغم من دعوة المجتمع المحلي من مؤسسات وشخصيات اعتبارية واصحاب رؤوس اموال واصحاب الشركات والمصانع من اجل دعم النادي لخوض الدوري القادم بكل اريحية وكذلك عدم وجود ملعب بيتي الا انه للأسف الشديد جعل ادارة النادي الأهلي ان تقرر خوض الدوري القادم بأبناء النادي سواء الفريق الأول او من الفرق المساندة . واذ تأسف ادارة النادي الأهلي لعدم استجابة مؤسسات المدينة الرسمية وغير الرسمية في دعم نادي اهلي قلقيلية . وناشدت ادارة النادي الأهلي جماهير النادي ومحبيه ومناصريه العمل على تكاتف الجهود من اجل المضي قدما في الاستمرار في نشاطات النادي والوقوف بجانبه في هذه الأزمة ، وقد حاولت ادارة النادي بكافة السبل من اجل الخروج من هذه الأزمة ولكن حتى كتابة هذا الخبر لم يحصل اي شيء. ويذكر هنا ان هذه ليست المرة الأولى التي يمر فيها نادي اهلي قلقيلية بأزمة مالية خانقة مع بداية الدوري ولكن هذا العام اختلف عن المواسم السابقة.
ومن جهة اخرى اجتمعت ادارة النادي الأهلي مع مدرب الفريق الأول محمد سميك وابلغته بنية الإدارة الاعتماد على لاعبي النادي الأهلي وان يكون التوجه هو المنافسة في الدوري القادم بالرغم من الصعوبات المالية التي تعترض النادي. وتقرر ايضا ترفيع ستة لاعبين من فريق الشباب والذي يقوم بتدريبهم المدرب يوسف زهران ليخوضوا الدوري القادم مع زملائهم بالفريق.
ومن ناحية ثانية اجتمعت اللجنة الرياضية في النادي الأهلي مع كافة اللاعبين من ابناء النادي وابلغتهم بنيتها الاعتماد عليهم خلال الدوري القادم ، حيث اكدوا جميعا على تحديهم للمرحلة المقبلة وانهم سيدافعون عن قميص النادي الأهلي في الدوري وانهم سيكونون عند حسن ظن الإدارة والجماهير. مطالبين اهالي مدينة قلقيلية الوقوف الى جانب ناديهم في هذه المرحلة الصعبة وخاصة ان الحديث حول سمعة النادي الأهلي وقطاع الشباب الكبير وانه المتنفس الوحيد لهم ويستفيدون من خدمات النادي الأهلي المتعددة.



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق