اغلاق

المطران حنا بموسكو: المسيحيون جزء اساسي من امتنا العربية

اختتم مساء امس السبت في العاصمة الروسية موسكو الملتقى الثقافي العربي الذي عقد بمشاركة شخصيات عربية دينية واكاديمية وإعلامية وثقافية من كافة ارجاء


المطران عطا الله حنا في المؤتمر الصحفي
 
منطقتنا العربية .
وقد شارك في اعمال هذا الملتقى سيادة المطران عطا الله حنا رئيس اساقفة سبسطية للروم الارثوذكس الذي كان المتحدث الرئيسي فيه ، كما شارك عدد من الشخصيات الدينية الفكرية والاكاديمية وبحضور روسي مميز.
وقد حمل عنوان هذا الملتقى اسم " المسيحيون في المشرق العربي وضرورة بقاءهم وصمودهم وثباتهم في اوطانهم " .
وقد اجمع المتحدثون وهم ينتمون الى كافة الطوائف والمذاهب الدينية الاسلامية والمسيحية اجمعوا على ان العنصر المسيحي في المنطقة العربية هو عنصر اساسي من مكونات امتنا وثقافتنا وحضارتنا ولا يمكننا ان نتحدث عن المشرق العربي بدون الحضور المسيحي الذي هو حضور اصيل وفاعل في هذه المنطقة.
وشارك المطران بمؤتمر صحفي. وحول الحضور المسيحي في فلسطين قال "ان نسبة المسيحيين في فلسطين التاريخية لا تتعدى ال 1.5% وهذه كارثة بكل المقاييس ان تكون الارض التي انطلقت منها الديانة المسيحية خالية من المسيحيين .اننا ندق ناقوس الخطر فالهجرة المسيحية مستمرة ومتواصلة في ظل ما يمارس بحق شعبنا من قمع وظلم واستهداف ادى الى كثير من التحديات والاشكاليات الاجتماعية والحياتية والاقتصادية والمعيشية".



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق