اغلاق

غضب واستياء من تأجيل معرض الفنانة دوريس حكيم بالناصرة

رافق الفنانة دوريس حكيم ابنة مدينة الناصرة في الأصل والتي تعيش في اليونان، مجموعة من النشطاء والمسؤولين في وقفة احتجاجية امام دار الثقافة والفنون، احتجاجا على تأجيل
Loading the player...

المعرض الذي كان من المقرر ان يفتتح أمس تحت عنوان "undercover doris hakim  " .
وللتحدث عن اسباب الغاء المعرض كان لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما لقاء مع الفنانة دوريس حكيم التي استهلت حديثها قائلة :" كان من المقرر ان افتتح المعرض مساء يوم السبت، وحضرت الى دارة الثقافة لكي اضع اعمالي منذ ساعات الصباح ، وفي تمام الساعة الثانية ظهرا تلقيت اتصالا من قبل مجلس طائفة الارثوذكس مطالبين بتأجيل المعرض ، والسبب في ذلك ان بعض الاعمال قد تحدث مشاكل دينية ، رغم ان اعمالي الفنية ليست دينية وانا احترم الدين ، وتم التأكيد انهم يريدون فحص اعمالي الفنية وسيتم لاحقا فحص إمكانية إقامة المعرض في يوم اخر  ، والأشخاص الذي سيقررون هل يتم افتتاح المعرض لاحقا لا يعرفون شيئا في الفن ، وللأسف لا توجد حرية تعبير في الفن ويوجد الكثير من الأصدقاء وداعمي الفن الذين رافقوني الى هنا لدعمي ".

عضو البلدية عزمي حكيم: لا يوجد أي عمل يسيء لاي ديانة من الديانات
وفي حديث اخر لمراسلنا مع عضو البلدية عزمي حكيم قال :" اتيت اليوم لمشاهدة المعرض مثلي مثل باقي الجمهور المتواجد هنا امام دار الثقافة والفنون ، وللأسف وجدنا باب المعرض مغلقا ، وانا لست غريبا على هذه المؤسسة وعتبي عليهم كبير ودائما احضر للمشاركة في برامج الدارة ، وسؤالي للقيّمين على الدارة والمشروع ماذا ابقيتم للفنون ؟ ومجلس الطائفة العربية الارثوذكسية على مر التاريخ كان من مؤسسات العلمانية المتنورة في البلد ، كما ان مجلس الطائفة العربية الارثوذكسية يأتي ويعمل رقابة على اعمال فنية فقط بسبب الخوف من رد فعل الجمهور. اعتبره تراجعا يجب الإشارة اليه على جميع المستويات ، لان هذا الخطر الأكبر على كياننا كبشر ، وشخصيا اطلعت على جميع اعمال المعرض للفنانة دوريس وأقول انه لا يوجد أي عمل يسيء لاي ديانة من الديانات ويوجد بعض لوحات بإمكان المشاهد الوقوف امامها لدقائق لكي يفهم ما المقصود من هذه اللوحة ، وللأسف الشديد التراجع الفكري والحضاري على جميع المستويات وصل في النهاية لهذه المؤسسات العريقة التي كانت سباقة في قول كلمة الحق" .

تعقيب عفاف توما رئيسة مجلس طائفة الارثوذكس في الناصرة
وفي هذا السياق ، عقبت عفاف توما رئيسة مجلس طائفة الارثوذكس في الناصرة قائلة :" قبيل المعرض بيومين في يوم الخميس ، اطلع المجلس من خلال الصدفة على فحوى المعرض وشاهد ان بعض اللوحات تمس بجميع الديانات ، مع العلم انه كان من المقرر افتتاح المعرض يوم السبت ، ومجلس طائفة الروم يعطي المسؤولين في دارة الثقافة والفنون الاطلاع على الأمور واتخاذ القرارات المناسبة لانهم يعرفون اهداف ورؤيا مجلس الروم ، وبسبب وجود خلل لم تسر الأمور في المسار الصحيح وهناك بعض اللوحات التي من شأنها ان تثير بعض الفتنة ومشاعر المصلين والمؤمنين، ولذلك قرر المجلس تأجيل المعرض وليس الغاءه ، لحين دراسة جميع اللوحات من الناحية الدينية ومراعاة مجتمعنا مجاس الطائفة له سياسة معينة التي تهدف لعدم خلق أي حساسية من أي طرف كان ، وتم التأكيد انه يجب التروي ودراسة الموضوع والاطلاع على باقي الاعمال الفنية ، وتم اتخاذ قرار تأجيل الى حين يأخذ المجلس وقته بالاطلاع على جميع اللوحات ، ولكن الفنانة درويس رفضت ذلك ولا تريد الانتظار وقررت اجراء وقفة احتجاجية امام دارة الثقافة والفنون ".
وأضافت توما :" المجلس يهتم في المجتمع بأكمله ، والمشاريع التي نقوم بها تخدم كافة أطياف المجتمع ونهتم بالحفاظ على النسيج الاجتماعي ، ومجلس طائفة الروم مؤسسة وليس افرادا ولدينا رسالتنا ، ونحن نؤمن بالفن وبحرية التعبير ، ونحترم الفنانة دوريس ونقدر حضورها الى البلاد ، وكل ما طلبناه هو إعطاء المجلس الوقت الكافي للاطلاع على فحوى المعرض وأهدافه ومضمونه لكنها رفضت بشكل قاطع ".


مجموعة صور التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما



لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا


 

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق