اغلاق

عياد: اغلاق مركز اليوم للمسن لجمعية الاخوة لم يكن صدفة

ما زال الخلاف القائم بين بلدية الناصرة وجمعية الاخوة لرعاية المسن يثير جدلا كبيرا في المدينة . واكد يوسف عياد نائب رئيس بلدية الناصرة والمسؤول عن الموضوع،
Loading the player...

خلال جلسة البلدية الأخيرة قائلا : "اننا اتخذنا موقف اغلاق المركز اليومي للمسن الذي تديره جمعية الإخوة لرعاية المسن ، ليس من خلال الصدفة انما بعد أجرينا تحقيقا وكشفنا عن وجود العديد من التجاوزات من قبل الإدارة الحالية  ، ان المركز يعتبر ملكا عاما وملك البلدية لا يعقل ان جمعية لها ارباحها الخاصة ان تستولي عليه وان تقوم ببناء طبقة إضافية دون ترخيص ، ويجب  ان يعرف أعضاء البلدية ان خطرا كبيرا موجودا في مركز المسن بدون ترخيص وتأمين ، وكذلك يوجد استغلال للملك العام ويتم افتتاح صالون تجميل وبالإمكان فحص ذلك ، وهذا واقع ويجب ان يجري أعضاء البلدية جولة والسؤال الذي يطرح نفسه هذا الصالون لمن ؟ وهل امرأة كبيرة السن بحاجة لصالون ".
وأضاف عياد : "وكذلك رئيس الجمعية قام بإسماعنا كلاما نابيا وبانه  لا يريد عقد جلسة وادعى ان رئيس البلدية بلطجي  ويوجد بروتوكول لذلك ، وكذلك الاتفاقية مع الجمعية انتهت مدتها ، وكذلك توجهوا الى القضاء ولم يتمكنوا احراز أي شيء ، وأقول وأؤكد ان على مدار سنين اثناء تواجدي كعضو بلدية على مدار 13 عاما لم يدر ولم يناقش موضوع حول إعادة ممتلكات للملك العام ".


مجموعة صور خاصة التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما



لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق