اغلاق

قضاة فلسطين يوصون بتعزيز مبدء استقلال السلطة القضائية

خرج اليوم القضاة الفلسطينيون بجملة من التوصيات في ختام أعمال مؤتمرهم القضائي السابع "قضاء مستقل..إنجازات وتطلعات" الذي انطلقت أعماله يوم أمس تحت رعاية



الرئيس محمود عباس، بمشاركة دولة رئيس الوزراء ممثلا عن فخامته ورئيس مجلس القضاء الأعلى ورئيس المحكمة الدستورية والنائب العام ووزير العدل، ونائب مدير برنامج سواسية.
وحضر اليوم الثاني للمؤتمر مستشار الرئيس محمود عباس للشؤون القانونية حسن العوري ناقلا رسالة الرئيس الى قضاة فلسطين التي تضمنت دعم فخامته للجهاز القضائي والتأكيد على استقلال السلطة القضائية.
وجاءت التوصيات ثمرة نقاشات متواصلة دارت على مدار يومين في جلسات مغلقة بين القضاة وهي العمل على تعزيز مبدأ استقلال السلطة القضائية إداريا وماليا بشكل كامل بما يضمن عدم التدخل في شؤونها واختصاصاتها المخولة لها بموجب الدستور، رفد الجهاز القضائي بالكادر اللازم من القضاة والإداريين بما يتواءم مع المعايير الدولية التي تستند إلى عدد السكان وملفات القضايا في المحاكم، تعديل لائحة التفتيش القضائي بما يتواءم مع المعايير الدولية، توفير بيئة التقاضي اللازمة للمحاكم بما يتوافق مع المعايير الدولية لحقوق الإنسان، توحيد الاجتهادات القضائية في المسائل الجزائية والمدنية، تعديل قانون الإجراءات الجزائية والمدنية بما يعزز إدارة الدعوى الجزائية والمدنية في إطار تحديد سقف زمني محدد (العمر الافتراضي للدعوى)، طرح موضوع السماح للقضاة بالتدريس في الجامعات على مجلس القضاء الأعلى مرة اخرى للبت فيه، تحسين امتيازات القضاة بما يضمن توفير الحياة الكريمة لهم ويعزز حيادتيهم واستقلالهم في كافة المجالات، والتأكيد على تنفيذ التوصيات الصادرة عن هذا المؤتمر القضائي وعن المؤتمرات السابقة.
ووجه رئيس المحكمة العليا، رئيس مجلس القضاء الأعلى المستشار سامي صرصور شكره لفخامة الرئيس ودولة رئيس الوزراء على دعمهما للقضاء والتأكيد على استقلاله.
كما توجه بالشكر الى كافة أعضاء اللجنة التنفيذية والوزراء ورؤساء المؤسسات الحكومية والأمنية، والسفراء ممثلي البعثات الدبلوماسية في فلسطين، وممثلي مؤسسات المجتمع المدني ونقابة المحامين وممثلي المؤسسات المانحة في فلسطين، خاصة برنامج سواسية الممول للمؤتمر، وكل من شارك بافتتاح المؤتمر.
وشكر القضاة على حضورهم ومشاركتهم خلال جلسات المؤتمر الذي كان له الأثر الكبير في إنجاحه، ولجنة التحضير للمؤتمر القضائي السابع، واللجان الإدارية في المؤتمر التي كان لها دور كبير في إنجاح أعمال المؤتمر، ولجنة صياغة توصيات المؤتمر القضائي السابع.
وأبرق بطاقة شكر إلى تلفزيون فلسطين الذي قام بتغطية أعمال المؤتمر ووكالات الإعلام الفلسطينية التي شاركت بنقل وقائع وأخبار المؤتمر.



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق