اغلاق

أحببته وبالمقابل خذلني‎ ، بقلم : رولا سوسان - حيفا

سامحيني يا نفسي ، كان علي إبقاؤك وحيدة ، وأن أكون أكثر حكمة ، قبل خطوتي تلك ، لأعانق الحرية المطلقة ، فذلك الرجل الذي أحببته .......... خذلني .............


الصورة للتوضيح فقط

سلب مني راحتي
وأصبحت سجينة لدموعي
أحتاج حقا أن أشتكي
لزخات  المطر .... لليل  والقمر
ما فعلته أنا بنفسي..............
كذب علي زعم إني أتربع على عرش قلبه
وإكتشفت إنني كنت ضاحية مهملة من ضواحيه
كم أحتاج لأعانق نفسي
ولكن من أجله كرهت نفسي
ومن أجله تعلمت لغة الكتابة
لأكتب له بحرارة
أنك خذلتني
عذاب أن أحيا  بدونك
 وسيكون عذابا أن أحيا معك
لالك عد بي إلى حيث كنت قبل أن ألتقيك
ثم إرحل........

لنشر خواطركم، قصائدكم، وكل ما يخطه قلمكم أو ما تودون أن تشركونا به، أرسلوها إلى البريد الالكتروني panet@panet.co.il

لمزيد من مقهى بانيت اضغط هنا

لمزيد من مقهى بانيت اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق