اغلاق

تألق طلاب مدرسة الطور دبورية بمركز بيرس للسلام

أن تعلم مجموعة من المهارات المحدّدة لم يعد ذا قيمة في عالم اليوم كما كان عليه الحال في الماضي، فعالم اليوم يتسم بالدينامكية والتطور السريع والمستمر،


مجموعة صور من عرض طلاب مدرسة الطور في دبورية

ويفرض علينا أن نتعلم كيف نكون أكثر إبداعا وأكثر قابلية للتكيف، وهذا بالضبط  ما يهيأ إليه الطلاب للحياة الحقيقية خارج الفصول الدراسية .
هذه هي طريقة العمل التي تتبعها مدرسة الطور الابتدائية ولهذا تم اختيار ودعوة مجموعة طلاب مدرسة الطور الابتدائية لعرض اختراعهم في الروبوتيكا أمام رئيس الدولة روبي ريفلين ورئيس الحكومة بنيامين نتنياهو وشمعون بيرس رئيس مركز بيرس حاليا ورئيس بلدية تل أبيب رون خولدئي وأمام رؤساء جامعات ومديري شركات هايتك ورجال أعمال .
وتكونت مجموعة طلاب الروبوتيكا في مدرسة الطور دبورية من : يمين عزايزة ، راما مصالحة، روزا أطرش وملكة عزايزة ، وقاموا بعرض اختراعهم في حفل تدشين وإقامة مركز  إسرائيلي للاختراعات والتجديدات في مركز بيرس للسلام بتل أبيب بمرافقة مديرة المدرسة هيفاء مصالحة ومعلم الروبوتيكا حمزة مصاروة ويوسي كارول من  fll 
عرضهم كان رائعا ومتكاملا وأظهروا درجة عالية من المهنية والإبداع ولاقى  تصفيقا حارا وإعجابا كبيرا من الحضور لدرجة أن قام رئيس الوزراء من مقعده وصافح الطلاب معبرا عن إعجابه الكبير بقدرتهم على الإبداع وبقوة شخصيتهم  وحسن أدائهم،  وقال في خطابه " أن المركز يقام لمثل هؤلاء الطلاب المتميزين كطلاب مدرسة الطور بدبورية " . هذا وتلقت المدرسه عرضا لزيارة بيت رئيس الدولة. كما وبارك وعبر الكثير من الحضور عن إعجابهم الشخصي للطلاب ومرافقيهم .
وتلقت مديرة المدرسة السيدة هيفاء مصالحة رسالة تهنئة للمدرسة وطاقمها وطلابها على إنجازاتها من قبل مديرة اللواء بوزارة المعارف دكتور أورنا سيمحون ومفتش المدرسة د. هاني كريدين  ومن رئيس المجلس المحلي زهير يوسف ، وعبرت المديرة عن فخرها واعتزازها بطلابها وبطاقم المدرسة الذين يدركون أن الإبداع يعتبر مهارة لا بد من التسلح بها لمواجهة المستقبل والتكيف مع المتغيرات السريعة في الحياة . وقد وافتنا بالتفاصيل والصور المربية منار مصالحة .

لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق