اغلاق

‘إحياء التراث‘ وجامعة القدس تبحثان سبل التعاون

بحث عميد مؤسسة احياء التراث والبحوث الإسلامية المستشار خليل قراجه الرفاعي مع أ.د عماد أبو كشك رئيس جامعة القدس سبل تفعيل التعاون المشترك، والارتقاء بواقع


جانب من اللقاء

البرامج  المشتركة  الي تهم المؤسستين العريقتين  في القدس. جاء ذلك خلال زيارة ابو كشك للمؤسسة اليوم.
وقال  قراجه أنه "جرى بحث عدد من القضايا المشتركة التي تهم الجامعة والمؤسسة وعلى رأسها ابرام اتفاقية تعاون  تضمن تكاملية العمل بين المؤسسة والجامعة من أجل تشجيع البحث العلمي والحفاظ على المورث الثقافي المقدسي من التلف والضياع".
واطلع العميد قراجة الضيف خلال جولة ميدانية على مرافق المؤسسة وأقسامها المختفة وواقع العمل والخطط الكفيلة بالنهوض بواقع سياستها واستراتيجيتها لخدمة القدس خاصة والوطن عامة ، مبينا ما تحويه المؤسسة  من وثائق وسجلات ومخطوطات تعتبر من اهم المؤسسات  واكبرها التي تعنى بالتراث الثقافي المقدسي المكتوب وبذلك تكون قبله للباحثين والدارسين المعنيين بتاريخ وثقافة القدس العربية الاسلامية. .

دور ريادي
بدوره اثنى أ.د ابو كشك على "الدور الريادي التي تقوم فيه المؤسسة" مؤكدا على "ضرورة التعاون المشترك  الدائم بين المؤسسة والجامعة ، وفتح افاق تعاون تصب في خدمة المدينة المقدسة واهلها الصامدين المرابطين رغم كل الصعاب،وما يلاقونه من المحتل وما تلاقيه المدينة من سياسة ممنهجة  من قبل الاحتلال الاسرائيلي لتغيير واقعها الاسلامي العربي".
 

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق