اغلاق

القوى الوطنية تنظم مسيرة تضامنية مع الاسرى في اريحا

نظم نادي الاسير الفلسطيني وبالتعاون مع القوى الوطنية وهيئة شؤون الاسرى امس الخميس مسيرة احتجاجية على قرار الصليب الاحمر بتقليص عدد زيارات عائلات


مجموعة صور بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما 

الأسرى الفلسطينيين من الرجال المعتقلين في السجون الإسرائيلية من زيارتين إلى زيارة واحدة.
وانطلقت المسيرة من امام مقر الصليب الاحمر وصولا الى وسط مدينة اريحا وبمشاركة محافظ اريحا والأغوار ماجد الفتياني وكل من عضو اللجنة المركزية لجبهة النضال الشعبي عيسى جلايطة ’صلاح السمهوري عضو اللجنة المركزية للجبهة الديمقراطية ,مدير نادي الاسيرعيد براهمة وممثلين عن القوى الوطنية والفعاليات الشعبية واطفال المخيمات الصيفية.

عدم التراخي بالقضايا المصيرية
الفتياني قال : "اننا نتابع عن كثب هذا التطور وهذا القرار المفاجئ واننا ندعو كل العالم بمؤسساته وحكوماته وشعوبه بدعم القضية الفلسطينية وعدم التراخي بالقضايا المصيرية التي من شأنها دعم عجلة السلام" مؤكدا ان "السيد الرئيس محمود عباس والقيادة تضع قضية الاسرى على سلم أولوياتها".
جلايطة قال ان "جبهة النضال الشعبي ترفض وتستنكر هذا القرار وستعمل مع كل القوى الوطنية  والاحرار في العالم من اجل رفع عدد الزيارات لمرتين كما كانت سائدة"، مشددا على ان "هذه المسيرة الاحتجاجية هي رسالة للصليب الاحمر بالرفض الشعبي لتقليص عدد الزيارات".
عيد براهمة مدير نادي الأسير في محافظة اريحا قال "ادارة الصليب الأحمر بقرارها الظالم قد شاركت بشكل مباشر في إلغاء حق مكتسب جاء بفعل تضحيات كبيرة قامت فيها الحركة الأسيرة من خلال إضرابات مفتوحة عن الطعام استشهد خلالها عدد من الأسرى وان هذا القرار يتناغم  مع طموحات الاحتلال في كبح جماح الاسرى"
ويشار الى ان لجنة الصليب الأحمر التي سهلت الزيارات العائلية للأسرى الفلسطينيين منذ الخامس من حزيران 1967 .
وقالت في بيان لها "الاجراء اتخذ نتيجة تقليص في الميزانية والحاجة إلى توفير فعال في تكلفة الحافلات لنقل العائلات من وإلى السجون في إسرائيل".
وأضافت اللجنة "أن السجينات والقاصرين وأسرى غزة لن يتأثروا بتقليص الزيارة".

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق