اغلاق

ريفورم.. نحت وطباعة ثلاثية مبتكرة

طور فريق من العلماء البريطانيين، جهازا مبتكرا، يجمع بين تقنيات الطباعة ثلاثية الأبعاد، والنحت على الطين الصناعي. ويفتح الجهاز الباب حسب مطوريه، لتسريع عمليات التصميم.



ويسمح الجهاز أيضا لمن لهم خبرة قليلة بالحاسوب، بتحسين تصميماتهم وتنفيذها، عبر نظام الدائرة المغلقة.
ه
ذا الجهاز اسمه ريفورم ReForm. وبحسب مطوريه، فهو سيغير مجال التصميم جذرياً، وهو الأول من نوعه الذي يجمع بين التصاميم الرقمية ثلاثية الأبعاد والقدرة على تعديل أي تصميم يدوياً .
فباستخدام ريفورم يمكن تعديل شكل وتصميم الطين الصناعي المكون من عجينة البوليمر في أي مرحلة من مراحل عملية التصميم والتنفيذ، الأمر الذي يوفر الوقت والموارد معاً.
وقال قائد فريق تطوير الجهاز جايسون أليكساندر “يعمل جهاز ريفورم ReForm عبر نظام دائرة مغلقة، بالحفاظ على التزامن بين النموذجين الرقمي والمادي. فإذا قمت بالتعديل على النموذج المادي، أو لعبت بيدي على شكله فغيرته، وأعدته إلى الجهاز، سيقون ريفورم بمسحه بالأبعاد الثلاثية ومن ثم تحديث النموذج الرقمي المخزون بداخله”.
ويحتوي جهاز ريفورم على ماسحة ضوئية، وطابعة ثلاثية الأبعاد بميزات خاصة، وشاشة عرض بتقنية الواقع المعزز تبث معلومات مثل الألوان وما يتعلق بها. ويستطيع المستخدم رسم ما يريد على النموذج بالقلم ثم يقوم جهاز ريفورم بتنفيذ الثقوب أو التعرجات اللازمة.
وأضاف أليكساندر “بعد المسح الضوئي للنموذج المادي تظهر لنا هذه الرسمة الافتراضية على شاشة العرض بتقنية الواقع المعزز. فإذا رغبت مثلاً في تعديل رأس النموذج وجعه مسطحاً، يمكنني اختيار ذلك من نافذة الأوامر بالجهاز وضبطها لتعطي النتيجة المطلوبة”.
وبذك تنتفي الحاجة لطباعة نماذج أولية كثيرة والتخلص منها لاحقاً. حيث يستطيع المصمم الانتظار إلى أن يكتمل النموذج الرقمي بالشكل المرغوب قبل طباعته على عجينة البولمير القابلة لإعادة الاستخدام مرات عديدة.
وجهاز ريفورم ذكي بما يكفي لإصلاح أخطاء التصميم وإعادة النموذج إلى الحالة السابقة لوقوع الخطأ، عبر إضافة أو حذف جزء من الطين الصناعي.
ويعتقد فريق جهاز ريفورم أن تقنية التصنيع المزدوج التي طوروها ستحقق الانتشار عالمياً خلال السنوات الخمس القادمة.



لدخول زاوية انترنت وتكنولوجيا اضغط هنا

لمزيد من تجديدات واختراعات اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
تجديدات واختراعات
اغلاق