اغلاق

ابو كشك يلتقي نائب رئيس التعاون والتطوير بالممثلية الألمانية

بحث رئيس جامعة القدس أ. د. عماد أبو كشك ضرورة الاستجابة لحاجة المؤسسات المحلية وتطوير المهارات وخلق فرص العمل من خلال برنامج الدراسات الثنائية المعمول به،

في الجامعة مع المؤسسات الفلسطينية الشريكة.
جاء ذلك  خلال لقاء أ.د. أبو كشك مع نائب رئيس التعاون والتطوير لدى الممثلية الألمانية د. راتشيل فولز لمناقشة الإختلافات بين التجربتين الفلسطينية والألمانية بما يتعلق بالدراسات الثنائية، وكذلك تم التطرق إلى التحديات التي يواجهها البرنامج في ترويج فكرة التعليم المبني على حاجة القطاع الخاص.
وأكد أ.د أبو كشك على أهمية الدراسات الثنائية وسعي الجامعة لتطويرها في المستقبل بحيث تشمل العديد من التخصصات الأخرى، مشدداً على " أن نتائج المشروع لن تقتصر على جامعة القدس فقط ، بل ستشمل جامعات فلسطينية وعربية أخرى، حيث أن نجاح المبادرة في جامعة القدس سيشجع تطوير الجامعات لدراسات ثنائية مماثلة، معبراً عن إعتقاده بأن مستقبل التعليم سيكون للدراسة الثنائية لما لها من دور كبير في تطوير المهارات وخلق فرص عمل ".
وذكرت د. فولز أنها وقبل قدومها للجامعة قامت بزيارة أحد طلبة الدراسات الثنائية أثناء تدريبه في شركة "ميلمكو" الشريكة ببرنامج الدراسات الثنائية، واطلعت على حيثيات التدريب العملي هناك .
وأبدت د. فولز إعجابها بالدراسات الثنائية وأثنت على الجهود الكبيرة التي يتم تسخيرها لضمان نجاح المبادرة في الدمج بين التعليم والعمل، وذلك لأنها الطريقة الملائمة للإستجابة لحاجة المؤسسات والقطاعات المختلفة، كما توقعت أن يخفف البرنامج من البطالة والفقر لدى الأسر الفلسطينية.



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق