اغلاق

هيئة الاعمال الخيرية تستورد عجول برتغالية لأضاحي فلسطين

وقعت هيئة الأعمال الخيرية الإماراتية، اتفاقية تعاون مع شركة "المنريت" للتجارة والاستثمار، ومقرها مدينة رام الله، عدد كبير من العجول البرتغالية، لاستخدامها في


مجموعة صور من توقيع الاتفاقية

مشاريع الأضاحي لصالح الفقراء خلال فترة عيد الأضحى المبارك، وتطلق حملة سنة احياء الاضاحي والعقائق والنذور الاسترالية للسوق الفلسطيني.
 وجرى التوقيع على الاتفاقية، مؤخرا، في مقر وزارة الزراعة بمدينة رام الله، تحت رعاية وزير الزراعة، الدكتور سفيان سلطان، وذلك بحضور مدير عام العلاقات الدولية، د.عز الدين أبو عرقوب، ومدير دائرة المعلومات التسويقية، م.ظافر الهمشري، ومدير دائرة التصدير في الوزارة، م.أحمد حجاج.
ومثل هيئة الأعمال في التوقيع على الاتفاقية، مفوضها العام في الضفة الغربية، إبراهيم راشد، وشركة "المنريت" للتجارة والاستثمار، مديرها العام، أشرف مرار.
وثمن سلطان، التعاون المشترك ما بين هيئة الأعمال الخيرية وشركة "المنريت" لإنجاز هذه الاتفاقية التي تضمنت توريد عدد كبير من العجول البرتغالية إلى الأراضي الفلسطينية، الأمر الذي من شأنه أن يسهم في تمكين المواطنين وتحديدا ذوي الدخل المحدود من الحصول على الأضاحي التي لم يعد بإمكان كثيرين شرائها بسبب ارتفاع أسعارها.
وأشار، إلى إعلان وزارة الزراعة، مؤخرا، عن وصول أعداد من الخراف الحية على بند "الكوتا" الزراعية، إلى شركة "المنريت" في مسلخ البيرة، حيث وصل 4100 خاروف من البرتغال، وتعتبر هذه أكبر كمية تصل هذا العام في شحنة واحدة.
ولفت سلطان، إلى مساعي وزارة الزراعة الحثيثة لمراقبة أسعار اللحوم الحمراء في السوق الفلسطينية والتي بلغت مستويات عالية في الفترة الأخيرة لا سيما خلال شهر رمضان الماضي.

الاسعار
وأضاف: "جرى الاتفاق مع الشركة المستوردة على أن تباع اللحوم من مسلخ البيرة بسعر 65 شيقل للكيلوغرام الواحد من تلك اللحوم مع إمكانية التوصيل إلى جميع محافظات الضفة".
وأكد، أن وزارة الزراعة تعمل على ضبط الكميات لدى المزارعين، وخاصة تلك التي يتم استيرادها على نظام "الكوتا" تحضيرا للطلب في عيد الأضحى، بحيث تبقى الأسعار ضمن الحدود المعقولة.
وشدد سلطان، على أن التعقيدات الإسرائيلية التي وضعت أمام المستوردين الفلسطينيين بما في ذلك محطات الحجر البيطري "الكارنتينا"، أعاقت قدرة هؤلاء المستوردين على إدخال الكميات المخصصة لهم قبل شهر رمضان، الأمر الذي انعكس على انخفاض الكميات المتوفرة مقابل ازدياد الطلب، ما أدى إلى ارتفاع أسعار اللحوم الحمراء.
وأشاد، بالتعاون الوثيق ما بين وزارة الزراعة وهيئة الأعمال الخيرية ، والتي قال، إن لها بصمات إنسانية واضحة في كثير من مجالات الحياة الفلسطينية، من خلال سلسلة المشاريع النوعية التي تنفذها في فلسطين.

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

 

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق