اغلاق

اقامة لوبي بالكنيست للتقريب بين الأهل والمعلم والطالب

أقيم، مؤخرا، في الكنيست لوبي يهدف الى التقريب بين الأهالي والطلاب والمعلّمين بهدف فهم احتياجات الطالب ورفع مستوى التعليم في الدولة من خلال الحوار المشترك

 
جانب من الجلسة

 والوصول الى توافق بين جميع الأطراف المشتركة في التربية الأمر الذي من شأنه أن يوضّح احتياجات الطلّاب وتوجيههم من قبل الأهل والطاقم التدريسي نحو المواضيع التي يحبّونها وبالتالي تلائمهم لينجحوا في النهاية بتحصيل علامات عالية بعدد وحدات كبير .
وقد اشترك في اللوبي عدد من أعضاء الكنيست وممثّلين عن الأهالي وطلّاب من مجلس الطّلاب القطري ومفتّشين من وزارة المعارف وشخصيّات أخرى.

بروفيسور عنان فلاح: لوبي هام جدا
وفي حديث لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع بروفيسور عنان فلاح والتي شاركت في اللوبي قالت: " هذا اللوبي هام جدّا والموضوع يجب أن يأخذ حيّزا كبيرا خلال السنة الدراسية , فمن المهم جدا الاستماع الى الطلاب وفهم احتياجاتهم وليس جبرهم بتعليم مواضيع معيّنة، ومن جهه أخرى يجب العمل على جمع الحلقة المفقودة بين الأهل والمعلّمين ليعمل الجميع بنفس الخانة التي تصب في النهاية في مصلحة الطالب ومن شأنها أن تطوّر الطالب وتزيد من تحصيله العلمي".
وأضافت بروفيسور فلاح: " مثل هذا الترابط بين الأهل والأبناء والمعلّمين من شأنه كذلك أن يطوّر قضيّة الاحترام المبتادل بين جميع فئات المجتمع ويؤدّي بالتالي الى تخفيف ظاهرة العنف المستشري في الوسط العربي فعن طريق التحاور وتفهّم الآخر يتم دحض كل أنواع العنف الجسدي والكلامي لنحصل على مجتمع أفضل وأرقى " 
 



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق